«الهيئة الخيرية»: الكويت حريصة على دعم المشاريع الصحية بالأردن

kuawit 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

السبت 2017/9/16

المصدر : عمان ـ كونا

عدد المشاهدات 52

  • الدعيج: توفير أحدث المعايير الصحية والعلاجية لمرضى السرطان

 أكد رئيس الهيئة الخيرية الإسلامية العالمية المستشار بالديوان الأميري د.عبدالله المعتوق حرص الكويت على دعم المشاريع الصحية في الأردن. جاء ذلك في تصريح أدلى به المعتوق على هامش حفل افتتاح المباني الجديدة لمركز الحسين للسرطان في العاصمة الأردنية بحضور العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني وعدد من الوزراء والمسؤولين الأردنيين وسفير الكويت لدى الأردن د.حمد الدعيج.

وأضاف المعتوق ان الكويت مستمرة بدعم شتى البرامج الإغاثية والتعليمية والإنتاجية والاجتماعية في المجتمعات المنكوبة والفقيرة حول العالم. وأشار في هذا الصدد إلى أن «الهيئة الخيرية الإسلامية» كانت قد دشنت مجموعة من القرى بمرافقها المتكاملة في مخيمات اللاجئين بالأردن ترجمة للتوجيهات الكريمة لصاحب السمو الأمير الشيخ صباح الأحمد بدعم الأوضاع الإنسانية للاجئين السوريين في المنطقة.

وعن افتتاح التوسعة الجديد لمركز الحسين للسرطان قال المعتوق: إن المركز أحد أهم المراكز الطبية المتخصصة في تقديم العلاج والرعاية الشاملة لمرضى السرطان في الشرق الأوسط. وأشاد بجهود القائمين على المركز في توفير أفضل علاج للسرطان وحرصهم على تطوير وتنمية طاقاته الاستيعابية في ظل الأعداد المتزايدة للمرضى الراغبين في العلاج.

وأثنى على الدور الذي تقوم به رئيس أمناء مؤسسة ومركز الحسين للسرطان الأميرة غيداء طلال في النهوض بالمركز وتنمية قدراته العلاجية وتطويره من خلال زياراتها المتكررة للجهات المعنية لدعوتهم للشراكة في دعم المركز وإبراز دوره الطبي في علاج المرضى.

وبهذه المناسبة، دعا المعتوق أهل الخير إلى تقديم الدعم لمركز الحسين للسرطان بسبب ارتفاع معدلات حالات الإصابة بالسرطان والإقبال المتزايد عليه للعلاج والحاجة إلى تطوير بنيته التحتية باستمرار لمواجهة هذا المرض الخطير وتقديم الرعاية الصحية للضحايا الذين يستقبلهم المركز من فلسطين والعراق وسورية واليمن والسودان «ممن انقطعت بهم السبل ولم يتمكنوا من الحصول على العلاج في أي مكان آخر».

من جانبه، أشاد السفير الدعيج في تصريح بمشروع التوسعة الجديد والذي يضم مرافق حيوية ترفع من مستوى الخدمات المقدمة وفق أحدث المعايير العلاجية والصحية لهذا المرض الذي يعاني منه كثيرون في الوطن العربي.

وبين أهمية دعم هذه الشريحة من المرضى وتوفير سبل العلاج اللازمة لهم عبر أحدث الأساليب والأجهزة والتقنيات، لافتا الى ان الكويت من الدول الداعمة لبرامج المركز خصوصا ما يتعلق باستقبال حالات مرضية للاجئين السوريين.

المصدر kuawit

أخبار ذات صلة

0 تعليق