منظمة بحرينية تأسف لسحب الدوحة جنسية «آل مرة»: قرار لا يحترم حرية التعبير

المصرى اليوم 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أعربت المؤسسة الوطنية لحقوق الإنسان في البحرين عن أسفها الشديد لقيام حكومة دولة قطر بإسقاط الجنسية عن الشيخ طالب بن محمد بن لاهوم بن شريم آل مرة، وعائلته المكونة من 54 شخصًا، من بينهم أطفال ونساء، ومصادرة أموالهم.

ووصفت المؤسسة قرار الحكومة القطرية بسحب الجنسية من الشيخ طالب بن محمد بن لاهوم بن شريم آل مرة وعائلته، بـ«التعسفي»، داعية إياها لإعادة الجنسية إلى «آل مرة» بالإضافة إلى أموالهم التي تمت مصادرتها، كونهم لم يقوموا بأي أعمال إرهابية أو غير قانونية، وداعية السلطات القطرية لاحترام حرية الرأي والتعبير التي كفلها الإعلان العالمي لحقوق الإنسان وكل المواثيق والصكوك الدولية ذات الصلة.

كما دعت المؤسسة الوطنية، اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان في دولة قطر من خلال موقعها الحقوقي إلى القيام بدورها المنوط بها للعمل على إعادة الجنسية إلى الشيخ طالب آل مرة وعائلته، ومتابعة استرجاع أموالهم المصادرة، مؤكدة في الوقت ذاته أن هذه القضية الإنسانية هي مسؤولية تتحملها اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان في دولة قطر كونها جزءًا من التحالف العالمي للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق