الجماعة الإسلامية الكردستانية: الاستفتاء جاء بقرار حزبي وليس مؤسساتي جماعي

موازين نيوز 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

الاثنين 25 سبتمبر 2017 10:06 صباحاً

مدينة بغداد - عاجل نيوز

اكدت الجماعة الاسلامية الكردستانية ،الاثنين، على ان الاستفتاء يفتقر الى تهيئة الارضية له على الصعيد الداخلي و الاقليمي و العالمي، فيما اشارت الى انه جاء بقرار حزبي ولم ينظم بقانون ولم يتخذ بقرار مؤسساتي جماعي .

وقالت الجماعة الاسلامية الكردستانية في بيان تلقت /عاجل نيوز/ نسخة منه، اننا" نؤكد مرة اخرى و كما اكدنا مرارا وفي مناسبات عديدة قناعتنا بأن شعب كردستان كباقي شعوب الارض الاخرى له حق مشروع في العيش في بلاده بإدارة وارداة حرة ومستقلة تحت ظل دولته وكيانه المستقل"، كما اعلنا في  (6/4/2014) كارضية للاستقلال وفي مؤتمر صحفي مشروعنا للوصول الى دولة كردستان المستقلة ولكن اصحاب القرار لم يسمعونا.

واضافت، ان"الاستفتاء يفتقر الى تهيئة الارضية له على الصعيد الداخلي و الاقليمي و العالمي، وجاء بقرار حزبي ولم ينظم بقانون ولم يتخذ بقرار مؤسساتي جماعي ، ولهذا فاننا نتخوف بانه معرض بشكل جدي ان لا يؤدي الى النتيجة المرجوة منه وان يؤدي الى نتائج عكسية ولكن للاسف لم يراعوا ملاحظاتنا وانتقاداتنا نحن وغيرنا حول كيفية اجرائه وظروف اجراء هذه العملية كونها في الاصل قضية وطنية عامة" .

 واوضحت، ان" تقصير اصحاب القرار في الاقليم في عدم تهيئة الارضية الداخلية والاقليمية والدولية للذهاب نحو الاستقلال لا يبرر باي حال المواقف السلبية للقوى العظمى وباقي دول العالم واغلب الاحزاب السياسية العراقية الذين لا يقرون بالحقوق الطبيعية و الشرعية لشعب كردستان".

وبينت الجماعة الاسلامية الكردستانية، انه" كان لابد من تهيأة الارضية للاستفتاء في المناطق الكوردستانية المتنازع عليها وان عدم تهيأة هذه الارضية ينذر بحدوث اعمال عنف فيها".

واشارت الى، انها" متى اجري الاستفتاء سيكون صوتها (نعم) لان اي كردي مخلص اذا سأل ، هل تريد ان تكون لك دولة مستقلة؟ بلا شك سيكون جوابه(نعم) ولكنها في الوقت ذاته حملت من اتخذ قرار الاستفتاء مسؤولية كل النتائج السلبية التي نتخوف منها".انتهى29/ص

شكرا لكل من تابع. موقعنا

المصدر موازين نيوز

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق