حكومة إقليم كردستان ترحب بدعوة السيستاني للحوار والحفاظ على وحدة جمهورية العراق

بي بي سي BBC Arabic 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
الاثنين 2 أكتوبر 2017 02:13 مساءً متظاهرون احتجوا في مطار أربيل على وقف الرحلات الجوية من إقليم كردستان وإليه

أصدر المجلس الأعلى للاستفتاء في إقليم كردستان جمهورية العراق بعد اجتماع عقده برئاسة مسعود بارزاني بيانا أبدى فيه الاستعداد لإجراء حوار جاد مع الحكومة العراقية.

وأكد أن مبادرة المرجع الأعلى، علي السيستاني، التي دعا فيها إلى الحفاظ على وحدة جمهورية العراق والالتزام بالدستور "خطوة مهمة لحفظ المبادئ، إذ إن منطلقها هي حماية السلم والأمن الاجتماعي ونبذ العنف والتهديد".

وكان آية الله علي السيستاني، المرجع الأعلى للشيعة في جمهورية العراق، قد أكد على معارضته انفصال إقليم كردستان بعد الاستفتاء الذي أظهر موافقة أغلبية سكان الإقليم على الانفصال، بحسب ما ذكره أحمد الصافي ممثل السيستاني.

وجاءت تصريحات الصافي في خطبة الجمعة التي ألقاها نيابة عن السيستاني في مدينة مدينة كربلاء جنوبي مدينة بغداد.

ودعا السيستاني حكومة إقليم كردستان جمهورية العراق "إلى الرجوع للمسار الدستوري" نصا وروحا لحل ما يقع من منازعات بين الحكومة الاتحادية وحكومة الإقليم في سعيها لتقرير مصير الشعب الكردي، وضرورة المحافظة على وحدة جمهورية العراق.

وأشار البيان الذي أصدره مجلس الاستفتاء إلى أن الدعوة إلى العودة إلى الحوار تتطابق تماما مع "ما ذهبنا إليه، وهو أن الحوار هو السبيل الوحيد لحل القضايا والمسائل العالقة بين مدينة بغداد وأربيل".

"لذا فإننا، نعلن، وبناء على المبادره الكريمة استعدادنا للمباشرة بإجراء مفاوضات جادة مع الحكومة العراقية".

ممثل السيستاني أحمد الصافي ألقى خطبة الجمعة وضمنها آراءه

ولم يشر البيان - كما يقول موفدنا الخاص إلى كردستان، فراس كيلاني - إلى نتائج الاستفتاء، وهذا ما فسره مراقبون على أنه تراجع في موقف أربيل نتيجة الضغوط الدولية والإقليمية والعراقية.

غير أن بعض أعضاء المجلس صرحوا أمس بعد الجلسة بأن "لا تراجع عن الاستفتاء"، ولكن يبقى البيان - كما يقول مراسلنا هو الوثيقة الوحيدة التي خرجت عن الاجتماع.

كادر عاجل نيوز يشكركم لمتابعتكم الخبر

المصدر بي بي سي BBC Arabic

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق