«أوفكوم» البريطانية: «الجزيرة» القطرية لا «تعادي السامية»

المصرى اليوم 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

ذكرت صحيفة «جارديان» البريطانية، أن هيئة مراقبة البث التلفزيوني البريطانية المستقلة المعروفة بـ «Ofcom»، رفضت شكاوى اللوبي الإسرائيلي بشأن الفيلم الاستقصائي «اللوبي»، الذي أنتجته قناة الجزيرة القطرية حول النفوذ الإسرائيلي في بريطانيا.

وأكدت الهيئة أن «الجزيرة» التزمت في الفيلم الذي أنتجته بوجهة نظر واحدة لكنها ضمنت آراء أخرى بداخله.

والفيلم الاستقصائي «اللوبي» أنتجته وحدة التحقيقات في الشبكة في يناير 2017، والذي كشف نفوذ السفارة الإسرائيلية في لندن، وما تقوم به من نشاطات لمهاجمة وتشويه سمعة المواطنين البريطانيين الذين ينتقدون إسرائيل، ومن بينهم الوزير في الخارجية البريطانية سير ألان دنكان.

وأدى كشف «الجزيرة» لهذه القضية إلى استقالة ماريا ستريزولو وماسوت شاي من منصبيهما بعد عرض الفيلم، كما شكل البرلمان البريطاني لجنة للتحقيق في النفوذ الأجنبي الذي يمارس على السياسيين في البلاد.

واعتذر السفير الإسرائيلي في بريطانيا مارك ريف إلى وزير الخارجية جونسون بوريس.

وتلقت «Ofcom» عدداً من الشكاوى ضد «الجزيرة» بعد عرض الفيلم الوثائقي، قدمها ناشطون مؤيدون لإسرائيل، من بينهم موظف سابق في سفارة تل أبيب في لندن.

وتضمنت الشكاوى اتهامات للشبكة بمعاداة السامية، والتناول المنحاز، وانتهاك الخصوصية، ورفضت «Ofcom» في تقريرها هذه الاتهامات والشكاوى جملة وتفصيلاً، ومن دون أي تحفظات.

ويأتي تقرير الهيئة متزامناً مع سعي الحكومة الإسرائيلية إلى إغلاق مكتب «الجزيرة» في القدس، وسحب تراخيص مراسليها هناك بتهمة التحريض.
كما تطالب السعودية والإمارات والبحرين ومصر بإغلاق الشبكة بشكل كامل، بسبب دعمها للإرهاب ومساهمتها في انتشاره في كل أرجاء العالم.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق