المرجعية تدعو القيادات الكردية الى توحيد صفوفهم والتعاون مع الحكومة الاتحادية

موازين نيوز 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

الجمعة 20 أكتوبر 2017 12:19 مساءً

سياسية

منذ 2017-10-20 الساعة 12:39 (بتوقيت مدينة بغداد)

مدينة بغداد ـ عاجل نيوز

أكدت المرجعية الدينية العليا،اليوم الجمعة،إن فرض القانون لا ينبغي أن يحسب انتصارا لطرف وانكسارا لطرف أخر،داعية إلى ملاحقة مثيري الفتن واتخاذ الإجراءات القانونية بحقهم.

وقال ممثل المرجعية الدينية الشيخ عبد المهدي الكربلائي خلال خطبة صلاة الجمعة،اننا "ندعو الى تفادي الصدام بين القوات الاتحادية والبيشمركة وجميع الاطراف وان انتشار الجيش العراقي والشرطة في كركوك انتصار لجميع العراقيين".

واضاف الكربلائي،ان " قدر العراقيين بمختلف مكوناتهم واطيافهم ان يعيشوا مع بعض على هذه الارض"،مجددا الدعوة الى "الاحتكام للدستور رغم نواقصه وضرورة احترام جميع مواد وفقرات هذه الوثيقة التي صوت عليها جميع العراقيين عرباً وكرداً والأخرين ".

ودعا الى "تعزيز أواصر المحبة بين الشعب العراقي والابتعاد عن الانتقام ونقدر حسن تصرف جميع

الأطراف أثناء إعادة انتشار القوات العراقية في كركوك"،مضيفا ان "على القوات الاتحادية الحفاظ على الممتلكات والجهات المعنية مطالبة بتخفيف التوتر في المناطق المتنازع عليها".

وأشار إلى ان "على الحكومة اتخاذ الإجراءات المناسبة وملاحقة مثيري الفتن ممن ينشرون صوراً وفيديوهات ويحرقون الأعلام ويمزقون الصور".

وطالب الكربلائي،الحكومة الاتحادية بـ"المزيد من العمل لتطمين المواطنين الكرد ومنع المظاهر المسلحة".

وتابع،ان "على القيادات الكردية توحيد صفوفهم وتجاوز الازمة وانهاء النزاع عبر التعاون مع الحكومة الاتحادية".انتهى29

 

شكرا لكل من تابع. موقعنا

المصدر موازين نيوز

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق