شون سبايسر لا يزال يعتزم ترك منصبه كمتحدث باسم البيت الأبيض

الاقتصادية نت 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

قال مسؤول كبير بالبيت الأبيض إن شون سبايسر لا يزال يعتزم ترك منصبه كمتحدث باسم البيت الأبيض منهيا توقعات بأنه قد يبقى في المنصب بعد إقالة مدير الاتصالات السابق أنتوني سكاراموتشي. ودفع قرار الرئيس دونالد ترامب إقالة سكاراموتشي قبل أقل من أسبوعين سبايسر للاستقالة احتجاجا على القرار.

واستمر سكاراموتشي في منصبه عشرة أيام فقط. وأقاله ترامب يوم الاثنين بعد مقابلة هاجم فيها بعبارات بذيئة كبير موظفي البيت الأبيض في ذلك الوقت رينس بريبوس وكبير واضعي الاستراتيجيات ستيف بانون.

وأفاد المسؤول بأن سبايسر يتلقى منذ ذلك الحين عروضا مربحة وبأنه يراها جذابة بدرجة تدفعه لترك البيت الأبيض.

وعين ترامب وزيره للأمن الداخلي الجنرال المتقاعد جون كيلي ليخلف بريبوس بعدما أقاله من منصبه ككبير لموظفي البيت الأبيض الأسبوع الماضي.

وقال مسؤول كبير بوزارة الأمن الداخلي إن كيلي يفكر في جلب المتحدث الحكومي المخضرم ديفيد لابان معه إلى البيت الأبيض كمدير للاتصالات.

المصدر الاقتصادية نت

أخبار ذات صلة

0 تعليق