استقرار الجنيه الإسترليني قبيل بيانات قطاع الصناعات البريطاني

اخبار الفوركس اليوم 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

استقر الجنيه الإسترليني خلال تعاملات يوم الجمعة مقابل سلة من العملات العالمية ،ضمن نطاق محدود من التعاملات مقابل الدولار الأمريكي ،مع ترقب المستثمرين بيانات قطاع الصناعات التحويلية فى بريطانيا خلال آب/أغسطس ،والتي توفر دلائل جديدة حول تعافي الاقتصاد البريطاني خلال الربع الثالث/2017 ،وتكبدت العملة البريطانية أكبر خسارة شهرية منذ تشرين الأول/أكتوبر 2016 ،بفعل الجمود الذي يسيطر على مفوضات الانفصال بين الحكومة البريطانية والاتحاد الأوروبي.

 

يتداول زوج الجنيه الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي بحلول الساعة 05:10 بتوقيت جرينتش حول مستوي 1.2920 من سعر الافتتاح 1.2927 بعد تسجيل أعلى سعر 1.2947 وأدنى سعر 1.2911. 

 

أنهي الجنيه الإسترليني تعاملات الأمس مرتفعا بنسبة 0.1 بالمئة مقابل الدولار الأمريكي ،فى ثاني مكسب يومي على التوالي ،بفعل تراجع العملة الأمريكية مقابل معظم العملات الرئيسية ،وبعدما سجل الجنيه فى وقت سابق من التعاملات أدنى مستوى فى أسبوع 1.2852 دولارا.

 

استقر ضمن نطاق محدود من التعاملات مقابل الدولار الأمريكي ،مع ترقب المستثمرين صدور بيانات قطاع الصناعات التحويلية البريطاني خلال آب/أغسطس ،والتي تؤشر بمدي تحسن تعافي الاقتصاد الملكي خلال الربع الثالث /2017.

 

الجدير بالذكر أن المركزي البريطاني قد خفض خلال آب/أغسطس توقعات النمو الاقتصادي خلال العام الحالي والقادم بسبب ضعف الطلب المحلي، خفض البنك معدل نمو 2017 إلى 1.7% من 1.9% توقعات أيار/مايو الماضي ،وخلال 2018 إلى 1.6 % من 1.7%. 

 

يصدر بحلول الساعة 08:30 جرينتش مؤشر مديري المشتريات الصناعي المتوقع مستوي 55.0خلال آب/أغسطس وسجل المؤشر مستوي 55.1 في تموز/يوليو.

 

على مدار شهر آب/أغسطس المنصرم فقد الجنيه الإسترليني نسبة 2.2 بالمئة مقابل الدولار الأمريكي ، فى أول خسارة خلال ثلاثة أشهر ،وبأكبر خسارة شهرية منذ تشرين الأول/أكتوبر 2016 ،بفعل تراجع احتمالات رفع أسعار الفائدة البريطانية خلال العام الحالي ،بالتزامن مع حالة الجمود التي تسيطر على المفوضات الجارية بين الحكومة البريطانية والاتحاد الأوروبي ،حول شروط ومطالب خروج بريطانيا من عضوية الاتحاد.

المصدر اخبار الفوركس اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق