تويوتا: الضرائب الأمريكية على الصلب والألومنيوم ترفع أسعار السيارات

اليوم السابع 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

الجمعة 2 مارس 2018 02:07 مساءً حذرت مجموعة تويوتا لصناعة السيارات، اليوم الجمعة، من "الأثر السلبى" للضرائب الباهظة التى يعتزم الرئيس الأمريكى دونالد ترامب فرضها على واردات الفولاذ والألومنيوم ، مؤكدة أن هذه الرسوم ستؤدى إلى زيادة كبيرة فى أسعار السيارات فى السوق الأميركية.

وقالت تويوتا فى بيان أن "أكثر من 90% من الفولاذ والالومنيوم اللذين نشتريهما (للسوق الأميركية) يأتى من الولايات المتحدة نفسها".

وأضافت "لكن قرار الحكومة فرض ضرائب كبيرة على الفولاذ والالومنيوم سيكون له أثر سلبى على مصنعى السيارات والموردين والمستهلكين لأنها ستزيد بقوة الاكلاف وبالتالى اسعار السيارات والشاحنات المباعة فى الولايات المتحدة".

وفى العام 2017 باعت تويوتا اكثر من 2,4 ملايين سيارة فى الولايات المتحدة التى تعتبر السوق الاولى للمجموعة اليابانية.

وكان ترامب أعلن الخميس أنه سيفرض رسوما باهظة على واردات الولايات المتحدة من الفولاذ والالومينيوم ما يهدد بحرب تجارية مع شركائه التجاريين الاساسيين وبينهم الصين والاتحاد الاوروبي.

وقال ترامب ان هذه الرسوم "سأصادق عليها الاسبوع المقبل".

وسارع رئيس المفوضية الاوروبية جان-كلود يونكر الى الرد على ترامب بالقول ان الاتحاد الاوروبى "سيرد بقوة وفى شكل متكافىء دفاعا عن مصالحه".

وقال يونكر فى بيان "نأسف بشدة" للقرار الأمريكى مضيفا ان المفوضية ستقدم "فى الايام المقبلة اقتراحا بإجراءات مضادة ضد الولايات المتحدة تنسجم مع قواعد منظمة التجارة العالمية لإعادة التوازن الى الوضع".

واعتبر رئيس المفوضية الاوروبية ان الخطوة الأمريكية هى "اجراء صارخ لحماية الصناعة" الوطنية فى الولايات المتحدة لكنها "لا تستند إلى تبرير مرتبط بالأمن القومى "، مضيفا "بدلا من تقديم حل ، فان هذا القرار سيفاقم الأمور. لن نبقى مكتوفى الأيدى فى وقت تتعرض فيه صناعتنا لإجراءات ظالمة".

 

 

نشكر متابعتكم لموقعنا

المصدر اليوم السابع

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق