تقنية جديدة تقيس نسبة الدهون والعضلات وتحمى من الجلطات وهشاشة العظام

اليوم السابع 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

الأحد 13 أغسطس 2017 06:55 مساءً قال الدكتور الدكتور خالد إيهاب، أستاذ أشعة بطب عين شمس، إن هناك جهازا جديدا يقيس نسبة العظام والدهون والعضلات فى الجسم، هو الأول من نوعه فى مصر والذى يقدم بيانات دقيقة، يمكن أن تساهم فى حماية الأشخاص وحمايتهم من أمراض مثل هشاشة العظام وزيادة معدلات الكوليسترول الضار فى الجسم والدهون غير الجسدة والتى تنتعى بمشكلات القلب والجلطات فى كثير من الأحسان دون أن يدركها الإنسان.

 

وأضاف إيهاب، فى تصريحات صحفية، أن الجهاز يهتم بكثافة العظام فى الجسم ومن ثم يعمل على تشخيص هشاشة العظام مبكراً، بالإضافة للميزات الأخرى الخاصة بالوقاية من الجلطات وكل ذلك يتم بالتعرض لجرعة بسيطة من الأشعة توازي نفس مقدار التعرض للأشعة فى رحلة بالطائرة مدتها ساعة، ويختلف كل جسم عن الآخر فى نسبه وتتحدد على أساسها ما يحتاجه من نظام غذائى وتمارين رياضية.

 

ولفت إيهاب إلى أن الجهاز يعمل ببروتكول بسيط ويوفر بيانات عن كل أنسجة الجسم وذلك دون ألم أو مضاعفات سيئة، ولا يستخدم أى حقن أو تخدير خلال الفحص إنما يكون مدته من 6 إلى 10 دقائق فقط يتمكن خلالها الإنسان من معرفة كل شىء عن أعضاء جسمه ونسب هذه المكونات الثلاثة بها وبناء على هذه النسب يمكن الوقاية من عدد كبير من الأمراض وكذلك تدعيم الصحة والتشخيص المبكر.

 


نشكر متابعتكم لموقعنا

المصدر اليوم السابع

أخبار ذات صلة

0 تعليق