" معرفش يبقى حرامي غير النشاط لـ تاجر مخدرات "بعد حبس 10 سنوات بتهمة السرقة

الحكاية 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

خرج مسجل خطر من خلف أسوار السجن عقب قضائه 10 سنوات فى قضية سرقة بالإكراه، إلا أنه قرر العودة إليه، حيث حول نشاطه من السرقة إلى تجارة المخدرات.

وعقب رصده من جانب رجال المباحث، تم القبض عليه وبحوزته كمية من مخدر الهيروين، ليصدر حكما بسجنه، ويعود مرة أخرى إلى السجن، وبعد انتهاء مدة عقوبته، لم يلجأ إلى طريق التوبة، بل استكمل سجل جرائمه بالاتجار بالأسلحة النارية غير المرخصة، حتى سقط فى قبضة الأجهزة الأمنية بالجيزة، ويتم القبض عليه وبحوزته بندقيتيه وطبنجة غير مرخصة. 

وبالحصول على إذن من نيابة الجيزة، تم إعداد كمين للمتهم بعد ورود معلومات تؤكد تواجده بمسكنه، وتمكنت قوة أمنية شارك بها النقيب أحمد يوسف معاون مباحث قسم شرطة الجيزة، وأمناء الشرطة ربيع مبروك، ومحمود صلاح، ومحمد عبد الحفيظ، واحمد شعبان من ضبطه، وبحوزته بندقيتين خرطوش، وطبنجة غير مرخصة.

وبمواجهة المتهم اعترف أمام العقيد طارق حمزة مفتش المباحث الجنائية بالجيزة، بحيازته للمضبوطات للإتجار بها، وأنه يستقبل عملائه بمسكنه لبيع الأسلحة النارية، وأرشد عن عاطل يحصل منه على الأسلحة، فحرر محضر بالواقعة، وأخطر اللواء عصام سعد مساعد وزير الداخلية مدير أمن الجيزة، واللواء إبراهيم الديب مدير الإدارة العامة للمباحث، وبإحالته إلى النيابة أمرت بحبسه 4 أيام على ذمة التحقيق

المصدر الحكاية

أخبار ذات صلة

0 تعليق