5 حقائق في وداع الأهلي البطولة العربية..«تكرار سيناريو 99..و الأحمر لا يفوز مع صافرة موريتاني»

المصرى اليوم 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

ودع الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي منافسات البطولة العربية نسخة 2017 التي تحتضنها مصر، إثر الخسارة بهدفين مقابل هدف على يد الفيصلي الأردني، بلقاء النصف نهائي، بملعب برج العرب بالاسكندرية.

«المصري اليوم» يستعرض من خلال التقرير التالي 5 حقائق عن خسارة الأهلي ووداعه المسابقة العربية.

أولاً: تعادل في النتائج

الفيصلي الأردني رفع من رصيد انتصاراته على الأهلي إلى الرقم (2) وهو الرصيد نفسه لانتصارات بطل مصر عليه، وذلك في 4 مواجهات جمعت الفريقين على مستوى بطولات الأندية العربية.

ثانياً: تكرار سيناريو 99

للمرة الثانية بتاريخ مشاركات الأهلي ببطولات الأندية العربية يخسر لقاء الدور نصف النهائي، ففعلها في نسخة 1999 من بطولة أبطال الدوري التي استضافتها القاهرة، بركلات الترجيح على يد الشباب السعودي، ليتكرر السيناريو ويودع بطل مصر المعترك العربي من نصف النهائي بملعبه ووسط أنصاره عقب 18 عاماً.

ثالثاً: الأهلي لا يفوز مع لمغيفري

الأهلي لا يحقق انتصارات خلال مبارياته التي يقودها تحكيمياً الموريتاني علي لمغيفري، فسبق خسارته أمام الفيصلي بنصف نهائي البطولة العربية 2017، تعادل سلبي للفريق فيزامبيا أمام زاناكو بدور المجموعات لرابطة دوري الأبطال بنسختها الحالية.

رابعاً: أزارو أول هداف أجنبي

لم يسجل للأهلي بمشاركات الفريق بالدور نصف نهائي للبطولات العربية أي لاعب أجنبي خلال 4 مباريات سابقة، حتى سجل المغربي وليد أزارو أول هدف للاعبين الأجانب بالفريق الأحمر في نصف نهائي بطولة عربية.

خامساً: هزيمة سادسة ببرج العرب

الأهلي تلقى الهزيمة السادسة له على ملعب الجيش ببرج العرب بالاسكندرية، خلال 36 مباراة خاضها على أرضية هذا الملعب، فسبق وأن خسر عليه يد أمام كل من الزمالك بكأس مصر 2016، ووادي دجلة وحرس الحدود والمصري بالدوري موسم 2016، وأسيك الايفواري بدوري أبطال أفريقيا في النسخة الماضية.

اشترك وخليك في الملعب لمتابعة أخبار الدوريات

المصدر المصرى اليوم

أخبار ذات صلة

0 تعليق