الأهلي يغلق «الملف العربي».. وأزمة بسبب «ميدو»

المصرى اليوم 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

استعجل حسام البدرى، المدير الفنى للفريق الكروى الأول بالنادى الأهلى، مسؤولي لجنة التعاقدات بالنادى لحسم التعاقد مع المدافع الجديد في مركز «المساك» من أجل ضمه لقائمة الفريق في الموسم الجديد لتعزيز الخط الخلفى.

وينتظر أن يعقد البدرى جلسة، غدًا الجمعة، مع مدير التعاقدات عصام سراج الدين لاستعراض الأسماء الموجودة على طاولة المفاوضات في هذا المركز.

وعلمت «المصرى اليوم» أن اللاعبين الثلاثة على رادار الجهاز الفنى على الترتيب من حيث أولوية التعاقد معهم ورغبة البدرى هم: محمود عزت لاعب سموحة ومحمود متولى لاعب الإسماعيلى ثم محمود علاء لاعب وادى دجلة.

كما سيتم التطرق خلال الجلسة لمجموعة اللاعبين الذين سيتم الاستغناء عنهم في الفترة المقبلة من صفوف الفريق حيث تلقى النادى عددا من العروض المحلية لبعض اللاعبين من الشباب ومجموعة البدلاء.

فيما أبلغ حسام البدرى مسؤولى لجنة الكرة برفضه التفريط في الثلاثى أحمد فتحى وعمرو جمال ومؤمن زكريا الذين تلقوا عروضاً رسمية من بعض الأندية الأفريقية والخليجية في الفترة الأخيرة.

كما يبحث الجهاز الفنى حل أزمة لاعب الوسط ميدو جابر الذي يرفض الانتقال إلى ناديه السابق مصر المقاصة، رغم أن الأهلى وقع عقوداً مع مسؤولى الأخير لاستعارة اللاعب لمدة موسم مقابل 1.5 مليون جنيه.

وأبلغ اللاعب لجنة الكرة برفضه الانتقال إلى مصر المقاصة، كما أبلغهم بوصول عرض رسمى من نادٍ إماراتى خلال الأسبوع المقبل للحصول على خدماته.

وأكد مصدر داخل النادى أنه حال تمسك اللاعب وتعثر انتقاله للمقاصة سيعرض النادى عددا من لاعبيه على المقاصة لاختيار أحدهم بدلاً منه، خاصة أن النادى حصل على مقابل الصفقة. وينتظر أن يعقد سيد عبدالحفيظ، مدير الكرة، جلسة مع اللاعب لحسم هذا الملف بشكل نهائى، خاصة أن اللاعب خرج من حسابات الجهاز الفنى بقيادة حسام البدرى في الموسم الجديد بعد ضم إسلام محارب وعودة أحمد الشيخ.

في شأن آخر، أغلق الجهاز الفنى ملف البطولة العربية بعد الخروج من الدور قبل النهائى أمام الفيصلى الأردنى، وبدأ التركيز والاستعداد لمواجهة سموحة الصعبة، في الدور قبل النهائى لبطولة كأس مصر والمقررة بعد خمسة أيام في التاسع من أغسطس.

وسيطرت على حسام البدرى واللاعبين حالة من الحزن الشديد عقب نهاية مباراة أمس الأول بالخسارة 1/2 أمام بطل الأردن، ووجه البدرى انتقادات حادة لعدد من اللاعبين واتهمهم بالاستهتار وتقديم مباراة سيئة خاصة أحمد حمودى وعلى معلول وأحمد فتحى وحسام عاشور.

وقدم البدرى اعتذاره لجماهير الأهلى عن الخروج العربى، مشدداً على أنه كان يتمنى تحقيق حلمهم بنيل اللقب، خاصة بعد تأهل الفريق الصعب والمستحق في الدور الأول.

وحمل البدرى الحكم الموريتانى بوشعيب لمغيفرى مسؤولية خسارة الفريق بعدما تهاون مع لاعبى المنافس في إهدارهم المستمر للوقت وتغاضيه عن ركلة جزاء للفريق، مؤكداً أن الأهلى كان الأفضل خاصة في الشوط الثانى وكان يستحق الفوز ولكن كرة القدم أعطت من لا يستحق أمس الأول، مشدداً على أن هدفى الفيصلى نتجا عن أخطاء ساذجة.

وشن البدرى هجوماً قوياً على لمغيفرى مؤكداً أن قراراته كانت غريبة وأثرت بالسلب على الأهلى، وكذلك جاءت تصرفاته غريبة ومرفوضة بعدما قام بدفع عمرو السولية في صدره خلال إحدى الكرات، مشيراً إلى أن اللجنة المنظمة كان يجب عليها اختيار حكم على مستوى المباراة.

ويستأنف الفريق صباح الجمعة تدريباته على أرض ملعب مختار التتش في الجزيرة استعداداً لمواجهة سموحة المهمة، وطلب البدرى تقريراً من الجهاز الطبى حول حالة اللاعبين المصابين ومعرفة مصيرهم قبل المباراة.

وهناك أكثر من لاعب مصاب حالياً في الفريق منهم حسام غالى وسعد سمير ومحمد نجيب وعماد متعب وباسم على ووليد سليمان.

شاهد أخبار الدوريات في يوم .. اشترك الآن

المصدر المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق