5 أسباب تمنع رحيل البدري.. ومصدر بالأهلي لـ"الحكاية": سيناريوهان لفك الارتباط

الحكاية 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

تقارير عدة تداولت بعد خروج فريق النادي الأهلي من البطولة العربية، أمس الأربعاء، أمام الفيصلي الأردني، بالخسارة منه 1- 2، بوجود سيناريوهات مطروحة لاحتمالية رحيل مديره الفني حسام البدري.

لكن تبقى كل هذه السيناريوهات مجرد تكهنات، لعدة أسباب، يستعرضها "الحكاية" في التقرير التالي:

1-أول هذه الأسباب وأهمها على الإطلاق أن مجلس الإدارة الحالي برئاسة محمود طاهر، يتبقى له حلم يتمنى تحقيقه وهو اللقب الأفريقي ومن ثم المشاركة في بطولة كأس العالم للأندية، وهي البطولة الأهم التي لم ينجح مجلس طاهر في تحقيقها حتى الآن.

2- نجاح البدري في حصد لقب الدوري قبل نهاية المسابقة بـ4 جولات، مع أرقام قياسية أخرى، إذ حصد فريقه لقب أفضل دفاع بـ14 هدفا، وثاني أفضل هجوم بـ62 هدفا، وأول مدرب في تاريخ الأهلي يحصد اللقب برصيد 84 نقطة، وليحل ثانيا بعد الزمالك صاحب الرقم القياسي الأكبر في الدوري بحصده الموسم قبل الماضي برصيد 87 نقطة. .

3- البدري حقق طفرة مع الفريق واستقرار فني لم يتحقق منذ 3 مواسم، هي عمر مجلس الإدارة الحالي.

4- كما نجح البدري في رفع المستوى الفني للعديد من لاعبي الفريق الذين تذبذب مستواهم خلال تلك المواسم الماضية.

5- قبل البطولة العربية تم الاتفاق مسبقا بين البدري ورئيس الأهلي على أنها بطولة غير هامة للنادي، ولكن يبقى المشاركة فيا مطلبا قوميا، لذا كان القرار بإراحة عدد كبير من نجوم الفريق، واتخاذها كفرصة مناسبة للإعداد خاصة اللاعبين البدلاء.

سيناريوهان فقط للرحيل:

السيناريو الأول:

عدم حصد بطولة دوري أبطال أفريقيا هي الحالة الأولى لفك الارتباط بين الأهلي والبدري، أو حتى الخروج من أدوار ما قبل النهائي، خاصة أنه سيواجه خصما عنيدا في دور الـ8 وهو الترجي التونسي.

السيناريو الثاني:

رغبة البدري نفسه في الرحيل إذا تلقى عرضا مغريا للتدريب خارج مصر، وإن كان ذلك مستبعدا حاليا، إذ أن الرجل يحلم بتحقيق إنجاز جديد مع الأهلي في البطولة الأفريقية، ولكنه في نفس الوقت ألمح مؤخرا في المؤتمر الصحفي قبل مواجهة الفيصلي الأردني، بأنه تمنى تدريب الهلال السعودي، بعد سؤال وجه له في هذا الإطار.

"الحكاية" استطلعت رأي مصدر مسؤول بمجلس الإدارة، رفض ذكر اسمه، أكد بالفعل على أن هذين السيناريوهين هما فقط من سيؤديا لفك الارتباط مع البدري، حتى حال خسارة كاس مصر، لأن البطولة الأفريقية هي الحلم الأكبر للجميع داخل النادي.

المصدر الحكاية

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق