"سياسي وتسويقي".. مكاسب باريس جيرمان من ضم "نيمار"

الحكاية 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

رغم ما كشفته شبكة "سكاي سبورتس" بأن قيمة صفقة اللاعب البرازيلي نيمار تكلف سان جيرمان 500 مليون يورو، متضمنة قيمة كسر الشرط الجزائي في عقد اللاعب مع برشلونة بـ222 مليون يورو، بجانب الأجر السنوي والمكافآت، إلا أن النادي الفرنسي وإدارته القطرية ستحصل على العديد من المكاسب من خلف هذه الصفقة.

ويكشف "الحكاية" أبرز هذه المكاسب في التقرير التالي:

1- مكسب سياسي:

نادي العاصمة الفرنسي تمتلكه مؤسسة قطر للاستثمارات الرياضية، برئاسة ناصر الخليفي، وهذه المؤسسة تعد أحد أذرع صندوق قطر السيادي، وتحدثت تقارير عالمية عن أن قطر لتحقيق مغزى سياسي بإثبات أنها لم تتأثر بالحصار التجاري والدبلوماسي من بعض الدول العربية.

2- مكاسب تسويقية:

يتجاوز مبلغ الـ222 مليون يورو ضعف الرقم القياسي لأغلى لاعب في العالم حاليا، والمسجل باسم الفرنسي بول بوجبا بعد انتقاله لمانشستر يونايتد الإنجليزي مقابل 89 مليون جنيه استرليني، وما يقرب من مرتين ونصف ما دفعه ريال مدريد الأسباني للتعاقد مع النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو عام 2009.

ولكن "فوربس" الأمريكية قال إن هناك جانب تسويقي سيعود على النادي الفرنسي بأضعاف ما دفعه في نيمار، من الناحية التسويقية، لما يمتلكه من.

نيمار يأتي في المركز الـ18 في قائمة أعلى الرياضيين دخلا في العالم، إذ يحصل على راتب سنوي يصل إلى 11.54 مليون جنيه استرليني، فضلا عن 17 مليون جنيه استرليني سنويا من العقود التجارية مع شركات مثل نايك وجيليت وباناسونيك

ويقول روب ويلسون، خبير في التمويل في مجال كرة القدم، لـ"فوربس"، إن سان جيرمان سيحصل على مقابل مادي من العقود التجارية وحقوق الرعاية الإضافية، لأنه لاعب هام من الناحية التسويقية، كما يستطيع الاتفاق مع اللاعب بالحصول على نسبة من حقوق بيع صور اللاعب واستخدامها في الترويج للنادي.

المنافسة على دوري أبطال أوروبا:

كان أيضا من ضمن أهداف سان جيرمان للتعاقد مع نيمار هو الرغبة في المنافسة بقوة على لقب دوري أبطال أوروربا، بعد أن كان قريبا بالموسم الماضي، إذ خرج من دور الـ16، وضم النادي الفرنسي العديد من النجوم أبرزهم داني ألفيش، لتحقيق هذا الحلم.

وتابع بخلاف أيضا أن الهيئات التجارية ستكون أكثر اهتماما بعقد شراكة مع نادي باريس سان جيرمان، بعد التعاقد مع نيمار، وهناك أيضا مبيعات قمصان اللاعب، إذ يتهافت مشجعوا باريس سان جيرمان بصفة خاصة، وعشاق كرة القدم بصفة عامة، على المتاجر لشراء القمصان الجديدة لنيمار.

وتشير تقارير إلى أن الشركة الراعية لقمصان النادي الفرنسي هي شركة نايك، والذي يحصل منها على نحو 24 مليون يورو سنويا نظير هذه الرعاية.

المصدر الحكاية

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق