رئيس الاتحاد الدولي للقوى: فوز جاتلين بسباق 100 متر ليس مثاليا لرياضتنا

بوابة الشروق 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

 

أكد البريطاني سيباستيان كو ،رئيس الاتحاد الدولي لألعاب القوى اليوم الأحد، أن فوز العداء الأمريكي جاستين جاتلين بسباق 100 متر عدو أمس السبت ببطولة العالم للقوى المقامة حاليا بالعاصمة البريطانية لندن، يبدو بعيدا عن المثالية لرياضة ألعاب القوى، بعدما سبق لجاتين أن تعرض للإيقاف مرتين بسبب تناوله المنشطات.

صرح كو لهيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) "لست سعيدا بتتويج لاعب، سبق له أن أوقف مرتين، بأحد ألقابنا الكبرى، لكنه مؤهلا للتواجد هنا. إنها ليست نصا مثاليا".

وحصد جاتلين ذهبية السباق بعدما حل في الصدارة، متفوقا على مواطنه كريستيان كولمان، الذي نال الميدالية الفضية، والنجم الأسطوري الجامايكي يوسين بولت، الذي اكتفى بالحصول على الميدالية البرونزية، منهيا بذلك مسيرته الحافلة مع ألعاب القوى.

ونال بولت مؤازرة هائلة من الجماهير المحتشدة في مدرجات الملعب الأولمبية بالعاصمة البريطانية، التي كانت تطلق صافرات الاستهجان ضد جاتلين في كل مناسبة.

كان جاتلين قد أوقف عن اللعب للمرة الأولى عام 2001، بسبب تناوله أحد الأدوية التي تستخدم لعلاج اضطرابات نقص الانتباه، قبل أن يتلقى عقوبة مماثلة عام 2006، عقب ثبوت تناوله مادة تستوستيرون الستيرويد المحظورة.

شدد كو مجددا على أنه يؤيد معاقبة الرياضيين، الذين يثبت تناولهم للمنشطات، بالإيقاف مدى الحياة، لكنه اعترف بأن المطالبة بإيقاف جاتلين لمدة ثمانية أعوام قد فشلت.

دعا كو الجماهير لعدم إطلاق المزيد من صافرات الاستهجان ضد جاتلين، خلال مراسم تسليم الميداليات في وقت لاحق اليوم، قائلا أنه بدلا من ذلك ينبغي الاحتفال بختام مسيرة بولت مع اللعبة، التي تضمنت 11 لقبا عالميا، وثماني ذهبيات أولمبية.

أضاف كو "لا أعلم ما سيحدث لكن يتعين علينا الاهتمام بوداع أحد الرياضيين حقق إنجازات غير عادية في هذه الرياضة".

وأوضح رئيس الاتحاد الدولي للقوى "إن جاتلين مؤهل للتنافس، إنه ليس اليوم الأكثر سعادة بالنسبة لي، ولكن يتعين أن نعطيه بعض الاحترام".

المصدر بوابة الشروق

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق