الأهلي يطالب «مسك» بتعويض 140 مليون

المصريون 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
محمود طاهر

محمود طاهر

حجم الخط: A A A

المصريون

06 أغسطس 2017 - 09:47 م

أخبار متعلقة

#
#
#
#

تقدم النادي الأهلي رسمياً بدعوى قضائية جديدة ضد شركة مسك السعودية، في إطار الحرب المشتعلة بين الطرفين عقب فسخ النادي الأهلي تعاقد مطالباً بتعويض مالي كبير.

ووفقاً لمصدر مطلع داخل النادي الأهلي، فإن الدعوى الجديدة التي تم رفعها أمام مركز القاهرة للتحكيم الدولي شهدت مطالبة شركة الأهلي للإنتاج الإعلامي، من مسك 140 مليون جنيه بسبب الخسائر التي تعرضت لها القناة على مدار 7 سنوات تعاقد بين الطرفين.

ويسعى النادي الأهلي الى الحصول على تعويض مقابل من التحكيم الدولي بعد تأكده من حظوظه الضعيفة في قضية التحكيم الأخرى المنظورة حالياُ بين الطرفين وقد تتكبد خلالها خزينة النادي ما يقرب من 180 مليون جنيه.

وتعاقدت شركة مسك السعودية على عقود مع النادي الأهلي في عام 2008 تقوم بمقتضاه بغدارة قناة النادي الأهلي مقابل نسبة كبيرة من الأرباح المتوقعة، وهو الأمر الذي فشلت فيه الشركة في إدارة القناة لسنوات طويلة ما تسبب في فسخ التعاقد من جانب ادارة محمود طاهر خلال السنوات القليلة الماضية.

يأتي ذلك في أعقاب تسريب التقرير الخاص بالخبير المالي في قضية التحكيم المرفوعة من قبل الشركة السعودية مسك ضد شركة الأهلي للإنتاج الإعلامي، والنادي الأهلي والتي تطالب فيها بتعويض مالي كبير بسبب فسخ التعاقد من طرف واحد، والذي جاء مفاده وصول التعويض المالي كما حدده الخبير الى 178.5 مليون جنيه.


محمود طاهر

أخبار متعلقة

#
#
#
#

تقدم النادي الأهلي رسمياً بدعوى قضائية جديدة ضد شركة مسك السعودية، في إطار الحرب المشتعلة بين الطرفين عقب فسخ النادي الأهلي تعاقد مطالباً بتعويض مالي كبير.

ووفقاً لمصدر مطلع داخل النادي الأهلي، فإن الدعوى الجديدة التي تم رفعها أمام مركز القاهرة للتحكيم الدولي شهدت مطالبة شركة الأهلي للإنتاج الإعلامي، من مسك 140 مليون جنيه بسبب الخسائر التي تعرضت لها القناة على مدار 7 سنوات تعاقد بين الطرفين.

ويسعى النادي الأهلي الى الحصول على تعويض مقابل من التحكيم الدولي بعد تأكده من حظوظه الضعيفة في قضية التحكيم الأخرى المنظورة حالياُ بين الطرفين وقد تتكبد خلالها خزينة النادي ما يقرب من 180 مليون جنيه.

وتعاقدت شركة مسك السعودية على عقود مع النادي الأهلي في عام 2008 تقوم بمقتضاه بغدارة قناة النادي الأهلي مقابل نسبة كبيرة من الأرباح المتوقعة، وهو الأمر الذي فشلت فيه الشركة في إدارة القناة لسنوات طويلة ما تسبب في فسخ التعاقد من جانب ادارة محمود طاهر خلال السنوات القليلة الماضية.

يأتي ذلك في أعقاب تسريب التقرير الخاص بالخبير المالي في قضية التحكيم المرفوعة من قبل الشركة السعودية مسك ضد شركة الأهلي للإنتاج الإعلامي، والنادي الأهلي والتي تطالب فيها بتعويض مالي كبير بسبب فسخ التعاقد من طرف واحد، والذي جاء مفاده وصول التعويض المالي كما حدده الخبير الى 178.5 مليون جنيه.

المصدر المصريون

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق