نور الدين : حاولت ضبط النفس أمام اعتداءات الفيصلي والشناوي يناقض نفسه

سوبر كورة 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

ابدى الحكم المصري إبراهيم نور الدين استيائه من الاعتداءات التي تعرض لها عقب المباراة النهائية بين الترجي والفيصلي في نهائي البطولة العربية، معتبراً أن المبلغ المالي الكبير المرصود كمكافآة لبطل النسخة ساهم في توتر اللاعبين نظراً للقيمة المالية الكبيرة لبطل البطولة العربية.

وقال نور الدين، أنه حاول الحفاظ على أعلى درجة من ضبط النفس في المباراة مبدياً استيائه من تقييم الخبير التحكيمي أحمد الشناوي الذي كان يفضل ايقاف المباراة قائلاً :" الشناوي يناقض نفسه"، وموضحاً ان هناك بعض المغرضين الحاقدين على استقرار الوضع الأمني في مصر ونجاح البطولة.

وقال الحكم الدولي، أنه كان يدرك أهمية المباراة وكان حريصاً على استكمالها، نظراً للأبعاد السياسية والأمنية والقومية للمباراة والبطولة بشكل عام.

واضاف نور الدين، أن ادارى الفيصلي قبل أن يحاول الاعتداء عليه في أرض الملعب، كان قد اعتذر عن اعتراضات لاعبيه، ولكنه فوجىء به يحاول ضربة بالرأس.

وأختتم الحكم، أنه راض عن كل قراراته الفنية في المباراة، خاصة قرار استئناف المباراة عقب سقوط لاعب الفيصلي الذي ادعى الاصابة وجاء منها الهدف الثالث للفريق التونسي.

المصدر سوبر كورة

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق