بالدليل..عقوبات قاسية في انتظار باريس سان جيرمان

Arabia Eurosport 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

قرر نادي باريس سان جيرمان دفع 180 مليون يورو من أجل شراء الفرنسي الدولي الشاب كيليان مبابي من صفوف موناكو في الصيف الحالي وذلك عقب أيام قليلة من ضم نيمار مقابل222 مليون يورو لتصل قيمة ما دفعه النادي الفرنسي 402 مليون يورو اذا ماذا عن قوانين اللعب المالي النظيف؟.

وكان الاتحاد الأوروبي لكرة القدم"اليويفا" قد قدم في عام 2011 نظام "لتحسين الصحة المالية للأندية الأوروبية" التي لديها ولذلك باريس سان جيرمان قد يخشى أن يتعرض لعقوبة جديدة من قبل اليويفا مثلما حدث في عام2014 وذلك بسبب رغبة النادي في ضم مبابي مقابل 180 مليون يورو.

de4e006b60.jpg

وينص قانون اللعب النظيف المالي أن الأندية يجب أن تحافظ على التوازن بين الإيرادات والنفقات. ومع ذلك، فإنها يمكن أن تتجاوز 30 مليون يورو في مواسم 2015/16، 2016/17 و 2017/18 شريطة أن يكون أصحاب النادي يغطوا هذا الفائض من خلال مساهمة أو الدفع المباشر.

الاتحاد الأوروبي طالب الأندية في عام 2011 بالاستثمار ومعسكرات التدريب وتطوير كرة القدم للشباب وكرة القدم النسائية.

اليويفا أصبح يسيطر تماما على مصادر دخل الأندية التابعة له ولابد من معرفة إذا كانت الشركة التي يرتبط مالك النادي تستثمر الأموال في الفريق ويجري اليويفا بشكل مستمر تحقيقات للتأكد من أن الدخل من رعاية تتناسب مع القيمة السوقية الفعلية.

في عام 2014 تمت معاقبة باريس سان جيرمان لكون أوضاع النادي المالية غير مألوفة خاصة مع نيل النادي عقد رعاية مع مكتب السياحة في قطر بقيمة 200 مليون يورو وذكرت لجنة المراقبة التابعة للاتحاد الأوروبي أن هذا العقد أكبر من قيمة النادي المالية الحقيقية.

والآن بالنظر إلى ضم نيمار مقابل 222 مليون يورو سوف يرتفع الرقم الى 399 مليون يورو خلال 3 سنوات بسبب رواتب اللاعب البرازيلي بينما سيتم دفع 180 مليون يورو لضم مبابي بجانب راتب اللاعب لتصل الصفقة الى 252 مليون يورو خلال 3 سنوات.

08087151ea.jpg

في حال تعاقد باريس سان جيرمان مع مبابي حينها سوف يكون النادي قد دفع 651 مليون يورو لضم الثنائي مبابي ونيمار لذلك يجب على باريس سان جيرمان أن يدخل 621،000،000 يورو على الاقل على مدى السنوات الثلاث المقبلة إذا كنت يريد النجاة من المعاقبة.

في حالة عدم الامتثال إلى قوانين اللعب النظيف المالي، يمكن للجنة مراقبة تبع الاتحاد الاوروبي فرض عقوبات مختلفة ضد النادي الفرنسي: تحذير، توبيخ، ودفع غرامة، ويشير خصم، على الدخل المكتسب في مسابقات الاتحاد الاوروبي أو حظر تسجيل لاعبين جدد في مسابقات الاتحاد الاوروبي.

اليويفا كذلك يمكنه أن تقييد عدد اللاعبين الذي يمكن للنادي ضمهم في مسابقاته بما في ذلك الحد على الإنفاق العام على رواتب اللاعبين المسجلين في قائمة الفريق ويمكن أن تصل العقوبات للاستبعاد من المشاركات في بطولات اليويفا مثل دوري الأبطال الأوروبي أو الدوري الأوروبي.

المصدر Arabia Eurosport

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق