الفوز يقف إلى جانب السعودية واليابان في الجولة الأخيرة

العربية نت 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

يملك منتخبا السعودية واليابان تاريخاً جيداً في آخر جولات تصفيات كأس العالم، بعدما خسرا مباراة واحدة وتعادلا مثلها، بينما كانت بقية النتائج تتوج بالفوز، وذلك قبل مواجهتهما في الجولة الأخيرة من تصفيات كأس العالم 2018 يوم الثلاثاء.

ومنذ تصفيات كأس العالم 1994 وحتى تصفيات المونديال الأخير، انتصر الأخضر في 4 لقاءات وتعادل في واحدة وخسر مثلها من أصل 6 مباريات.

بينما فازت اليابان في 3 مباريات وتعادل مرة وانهزم في مباراة من أصل 5 لقاءات، كونها لم تلعب تصفيات كأس العالم 2002 لتأهله المباشر بعد أن استضافت البطولة مع كوريا الجنوبية.

وتأهلت السعودية أول مرة إلى كأس العالم في تاريخها عام 1994، وانتهى لقاء الجولة الأخيرة في تصفيات كأس العالم 1994 بانتصار سعودي بأربعة أهداف مقابل ثلاثة أمام المنتخب الإيراني، فيما تعادل اليابان مع العراق بهدفين لكلاهما في ذات الجولة.

وشهد كأس عالم 1998 أول تأهل ياباني لكأس العالم بعد تغلبها على إيران في تصفيات كأس العالم 1998، في المباراة الأخيرة بثلاثة أهداف مقابل هدفين، ولحق الأخضر بالمنتخب الياباني بعد فوزه على المنتخب القطري، بهدف دون رد في الجولة الأخيرة.

وذهب الأخضر لكأس العالم 2002 بعد انتصاره في آخر لقاءات التصفيات أمام تايلاند بأربعة أهداف مقابل هدف، فيما لم يلعب المنتخب الياباني التصفيات نظرا لتأهله كمستضيف لبطولة كأس العالم 2002.

وانتصر المنتخب السعودي على منتخب كوريا الجنوبية في آخر جولة في التصفيات المؤهلة لكأس العالم 2006 بهدف دون رد على كوريا الجنوبية بهدف، بينما فازت اليابان على إيران في ذات الجولة بهدفين مقابل هدف.

وتعثر كلا المنتخبين السعودي والياباني في آخر جولة في تصفيات كأس العالم 2010 عندما تعادل الأخضر مع البحرين يهدفين لمثلهما في الملحق المؤهل إلى كأس العالم، بينما خسرت اليابان أمام أستراليا 2-1 عقب ضمان تأهلها إلى المونديال.

وخسر الأخضر آخر مبارياته المونديالية أمام أستراليا في تصفيات كأس العالم 2014 بنتيجة ثقيلة قوامها 4-2، بينما انتصرت اليابان على العراق بهدف لا رد له.

المصدر العربية نت

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق