جنسية زوجة الحكم تدفع ليبيا للمطالبة بإعادة مباراة تونس

سوبر كورة 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

طالب الاتحاد الليبي لكرة القدم، نظيره الدولي "فيفا"، بإلغاء نتيجة وإعادة مباراة تونس بتفصيات أفريقيا المؤهلة لمونديال روسيا 2018، عقب الكشف عن الجنسية التونسية لزوجة الحكم الكيني الذى أدار اللقاء.

ووفقا لتقارير صحفية محلية، تبين أن الحكم الكيني دافيس أموينو، وهو واحد من أبرز الحكام في كينيا، ليس فقط متزوجا من تونسية بل أيضا يتردد باستمرار على تونس.

وأقيم اللقاء المثير للجدل في 11 من نوفمبر  2016 ، وألغى فيه هدفا سجله المنتخب الليبي لمزاعم وجود تسلل، كما طرد قائد ليبيا بالشوط الثاني، وفازت تونس بهدف نظيف من ضربة جزاء.

وبعد اللقاء، أوقف الاتحاد الأفريقي للعبة الحكم ومساعده الإريتري بيرهي أومايكل، لمدة 3 أشهر.

وأدت هزيمة ليبيا إلى خروجها من التصفيات وتأهل تونس للجولة الأخيرة المؤهلة لبطولة كأس العالم المقرر في روسيا الصيف المقبل.

المصدر سوبر كورة

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق