يومك يا بطل أفريقيا

المصرى اليوم 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

تتجه أنظار جماهير وعشاق القلعة الحمراء، عند السابعة مساء السبت، صوب ملعب الجيش ببرج العرب، حيث المواجهة المرتقبة بين الأهلى، والترجى التونسى، فى ذهاب دور الثمانية لدورى رابطة الأبطال الأفريقى.

ويسعى الجهاز الفنى للأهلى، بقيادة حسام البدرى، لتحقيق الفوز وبنتيجة كبيرة، لتسهيل مهمة الفريق فى مباراة العودة، المقررة بعد الأسبوع المقبل، فى تونس، وحسم الصعود للدور قبل النهائى، للبطولة التى يأمل الفريق فى تحقيق الفوز بلقبها والمشاركة فى بطولة العالم للأندية، المقررة فى يناير المقبل.

وشهد كلا المعسكرين حالة التأهب الشديد، ورفع درجة الاستعدادات القصوى لتلك المواجهة، المصيرية بالنسبة لكلاهما، حيث فرض حسام البدرى، المدير الفنى للأهلى، سياجاً من السرية، على تدريبات الفريق الأخيرة، منعاً لتسرب الخطة والتشكيل للمنافس، فضلاً عن فرضه حالة من الحظر الإعلامى، على جميع اللاعبين، وأعضاء جهازه المعاون، منعاً لتشتيت الأذهان قبل تلك المواجهة المصيرية، وشدد البدرى، على اللاعبين، بضرورة عدم الانشغال بأى أمور غير تلك المواجهة، وفى المقابل، حرص فوزى البنزرتى، على سحب التليفونات من لاعبيه ليلة المباراة، والتنبيه عليهم بالالتزام بعدم السهر فى الغرف، والالتزام بالموعد المحدد للنوم، بالإضافة إلى فرض عقوبات مالية على من يخالف تعليماته.

ولم يكن رفع الاستعدادات فقط هو الذى شغل الجهازين الفنيين، فى الأيام التى سبقت المباراة، حيث ركز كلاهما على محاولات اختراق المعسكر الآخر، من خلال جمع المعلومات عن الآخر، للعمل على استغلالها خلال المباراة المقبلة، حيث وقف البدرى، على أن الخطورة فى الترجى، تكمن فى الخطة التى يسعى فوزى البنزرتى، للعب بها والتى تعتمد بالدرجة الأولى على السيطرة على وسط الملعب، من خلال اللعب بثلاثة لاعبين ارتكاز من البداية، وهم فرانك كوم، وكوليبالى، وفرجانى ساسى، بينما تأكد البنزرتى، من أن البدرى سيلعب برأسى حربة، وهم الثنائى أجاى، ووليد أزارو، وسعى كلاهما لإحباط مخطط الآخر فى تلك المواجهة.

حيث يفكر البدرى فى، وضع مفاجأة فى التشكيل ترتكز على مواجهة البنزرتى باللعب بثلاثة لاعبين ارتكاز فى وسط الملعب، وهم السولية، وحسام عاشور، وهشام محمد، للحد من سيطرة لاعبى الترجى على منطقة المناورات، وفى المقابل، أرجأ البنزرتى، الإعلان عن خطته التى سيواجه به البدرى، فى تلك المباراة، رافضاً إبلاغ لاعبيه بالأسماء التى تخوض المواجهة.

وحرص حسام البدرى، على عقد عدة جلسات مع مدافعيه لتكليفهم ببعض المهام لإحباط مخطط البنزرتى، بهز شباك الأهلى فى برج العرب، وكلف البدرى، سعد الدين سمير، بالقبض على فخر الدين بن يوسف، وعدم السماح له بالاقتراب من منطقة الجزاء.

وشهدت تدريبات الأهلى ظهور أحمد الشيخ بمستوى متميز خلال التدريبات الأخيرة، خصوصاً فى تسديد الكرات الثابتة التى تعد بمثابة الورقة الرابحة التى سيعتمد عليها الأهلى، فى تلك المواجهة، الأمر الذى أربك حسابات البدرى، وجعله يفكر فى الدفع بالشيخ، من البداية فى المباراة، لاستغلال قدراته الخاصة فى هز شباك المنافس.

وينتظر أن يخوض الأهلى اللقاء بتشكيل يضم كلاً من شريف إكرامى، على معلول، رامى ربيعة، سعد الدين سمير، أحمد فتحى، عمرو السولية، عبدالله السعيد، حسام عاشور، وليد سليمان، أجاى، وليد أزارو.

شاهد أخبار الدوريات في يوم .. اشترك الآن

المصدر المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق