كلوب بين عامين.. حصيلة متواضعة مع ليفربول

العربية نت 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

ثلاثة وعشرون شهرا، وبعدها ثلاثون يوما، ستكمل سنتين من العلاقة الفنية بين ليفربول الانجليزي ومدربه يورغن كلوب الألماني، البداية في أكتوبر 2015 في مؤتمر صحافي أطلق خلاله ابن الخمسين عاما لقب " النورمال ون" على نفسه.

والموسم الأول عرف الخسارة في نهائيين- قاريا في الدوري الأوروبي أمام اشبيلية الإسباني، ومحليا في كأس الرابطة أمام مانشستر سيتي بركلات الترجيح.

الحصيلة حتى اليوم: لا ألقاب ووصافة بطولتين إلى جانب التأهل إلى دوري الأبطال لأول مرة منذ 2015.

ليفربول بعد ثلاث وسبعين مباراة بالدوري المحلي بقيادة كلوب، لا يبدو أحسن حالا بالأرقام من المدرب السابق برندان روجرز، الإيرلندي الشمالي فاز في 40 من تلك المباريات، وتلقى 18 هزيمة مقابل 37 انتصارا ليورغن و20 هزيمة.

الفارق الأبرز أن المدرب الحالي صرف 150 مليون باوند، في صفقات تعزيز الحمر منها ثمانين مليونا هذا الصيف فقط مقابل 94 فقط في عهد المدرب السابق.

ليفربول بعد فوزين في أول ثلاث مباريات بالدوري يجد نفسه بلا أي انتصار في اخر ثلاث مباريات بالمسابقة، ومنها هزيمة بالخمسة أمام مانشستر سيتي ومع هذه السلبية محليا فإنه أيضا تعادل في أولى مبارياته بدوري أبطال أوروبا على أرضه وبين جماهيره.

يوم الثلاثاء لعب ليفربول في ميدان ليستر سيتي في كأس الرابطة، ووخسر بهدفين على أن يتجدد اللقاء بين الفريقين يوم السبت في الدوري في ملعب انفيلد.

المصدر العربية نت

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق