كافاني يتنازل لنيمار عن "جزائية" في فوز باريس على بوردو

العربية نت 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

واصل البرازيلي نيمار دا سيلفا والأوروغوياني إدينسون كافاني ممارسة هوايتهما في هز الشباك وتعانق اللاعبان أمام الجماهير في المدرجات وقادا فريقهما للفوز الكاسح 6 - 2 على بوردو يوم السبت في المرحلة الثامنة من الدوري الفرنسي لكرة القدم. 

وعزز سان جيرمان انطلاقته وانفرد بصدارة جدول المسابقة رافعا رصيده إلى 22 نقطة بفارق ثلاث نقاط أمام موناكو حامل لقب المسابقة وصاحب المركز الثاني، فيما تعرض بوردو بالهزيمة الأولى له في المسابقة هذا الموسم وتجمد رصيده عند 15 نقطة في المركز الثالث.

وجاءت أهداف سان جيرمان عن طريق نيمار في الدقيقتين الخامسة والدقيقة 40 من ضربة جزاء، وكافاني وتوماس مونييه والألماني جوليان دراكسلر وكيليان مبابي في الدقائق 12 و21 و45 و58 فيما سجل يونس سانخاري ومالكولم دي أوليفيرا هدفي بوردو في الدقيقتين 31 و90 من ضربة جزاء. 

وجاء الهدف الأول إثر ضربة حرة احتسبت لسان جيرمان على بعد أمتار قليلة أمام قوس منطقة الجزاء نتيجة عرقلة جيريمي تولالان لاعب بوردو لكيليان مبابي نجم سان جيرمان، وسدد نيمار الضربة الحرة بمهارة فائقة لتذهب في الزاوية العليا للمرمى على يمين الحارس.

وجاء الهدف الثاني إثر هجمة سريعة مرر منها مبابي الكرة إلى نيمار المندفع أمام منطقة الجزاء حيث مررها النجم البرزيلي بدوره بينية إلى كافاني الذي حولها إلى داخل المرمى على يسار الحارس بلمسة هادئة وساحرة، وتعانق اللاعبان نيمار وكافاني أمام الجميع ليؤكد اللاعبان زوال الخلاف بينهما أو على الأقل تهدئة الخلاف بينهما.

وباءت محاولات بوردو للرد على مضيفه أو إيقاف الهجوم الكاسح لسان جيرمان بالفشل حيث سجل توماس مونييه الهدف الثالث لأصحاب الأرض في الدقيقة 21 ليقضي منطقيا على أمل لدى بوردو في تعديل النتيجة.

ولكن بوردو لم يستسلم لليأس حيث استغل الفريق تراجع حدة هجوم سان جيرمان بعد الهدف الثالث وسجل الفريق هدفا في الدقيقة 31 لاستعادة بعض الثقة.

وجاء الهدف إثر هجمة تصدى لها سان جيرمان وجددها بوردو لتصل منها الكرة إلى نيكولاس دي بريفيل بين مدافعي سان جيرمان بوسط منطقة الجزاء حيث مررها دي بريفيل بهدوء إلى زميله يونس سانخاري الذي لم يجد أي صعوبة في إيداعها المرمى.

وكثف بوردو من محاولاته الهجومية في الدقائق التالية لكن دون جدوى حيث افتقدت محاولاته للفعالية المطلوبة.

ولكن الرد جاء قاسيا من سان جيرمان في الدقائق الأخيرة من هذا الشوط حيث سجل أصحاب الأرض هدفين آخرين بتوقيع نيمار وجوليان دراكسلر في الدقيقتين 40 و45 .

وجاء الهدف الرابع لسان جيرمان من ضربة جزاء احتسبها الحكم إثر لمسة يد على أوتافيو فيما نال زميله فوكاسين يوفانوفيتش للاعتراض على الحكم.

وسدد نيمار ضربة الجزاء ووضع الكرة على يمين الحارس ليؤكد الفوز الكبير لفريقه.

وفي الدقيقة 45 ، قاد دراسكلر هجمة مرتدة سريعة لسان جيرمان وانطلق بالكرة من وسط الملعب ثم تبادل الكرة مع زميله مبابي الذي أعادها إليه عاليا واقتنصها دراسكلر بتسديدة قوية رائعة من داخل منطقة الجزاء ليكون الهدف الخامس لسان جيرمان في هذه المباراة.

وفي الشوط الثاني، لم يتغير الأداء كثيرا حيث واصل الفريقان محولاتهما الهجومية مع تحسن في مستوى أداء بوردو وإن ظل التفوق الواضح لسان جيرمان.

وترجم سان جيرمان هذا التفوق إلى هدف سادس في الدقيقة 58 إثر هجمة سريعة منظمة مرر منها دراكسلر الكرة إلى مبابي ليسجل الهدف السادس للفريق.

وفيما استعد الفريقان للخروج من المباراة، حصل سان جيرمان على ضربة جزاء في الدقيقة الأخيرة من المباراة سددها مالكوم دي أوليفيرا محرزا الهدف الثاني لبوردو.

المصدر العربية نت

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق