مدرب المنتخب الأمريكي بعد ضياع التأهل للمونديال : لقد أخفقنا.. ولا توجد أعذار

بوابة الشروق 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

 

 اعترف بروس أرينا المدير الفني للمنتخب الأمريكي لكرة القدم بأن الفريق كان "في وضع مثالي" لانتزاع بطاقة التأهل لنهائيات كأس العالم 2018 بروسيا من خلال مباراته أمام ترينيداد وتوباجو ، لكنه أخفق ليغيب عن المونديال.

وودع المنتخب الأمريكي تصفيات الكونكاكاف (أمريكا الشمالية والوسطى والكاريبي) بالهزيمة أمام ترينيداد وتوباجو 1 / 2 مساء الثلاثاء (صباح الأربعاء بتوقيتي جرينيتش) ليغيب عن النهائيات بعدما احتل المركز الخامس في جدول التصفيات برصيد 12 نقطة وبفارق ست نقاط أمام ترينيداد.

وقدم المنتخب الأمريكي بقيادة مديره الفني أرينا أسوأ مستوياته ليغيب عن النهائيات للمرة الأولى منذ 1986 وبعد سبع مشاركات متتالية في مفاجأة كبيرة عكس معظم التوقعات.

وذكر أرينا عقب المباراة "لقد أخفقنا. ولا توجد لدينا أعذار.. كان علينا الخروج من هذه المباراة بنقطة واحدة على الأقل."

وكان أرينا قد تولى تدريب المنتخب الأمريكي في أواخر عام 2016 عقب إقالة الألماني يورجن كلينسمان إثر تخبط الفريق تحت قيادته في تصفيات المونديال.

وأضاف أرينا "لم نتأهل إلى كأس العالم ، رغم أنها كانت مهمتي مع الفريق."

المصدر بوابة الشروق

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق