الأهلي يستقبل عائلات جدة بحفلة أهداف

جريدة الرياض 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أمطر الأهلي شباك ضيفه الباطن بنتيجة 5- صفر في ليلة تاريخية شهدت التواجد الأول للعائلات السعودية في ملاعب كرة القدم، تزامنت مع حفلة أهداف «خضراء» استغلت تواضع الضيف القادم من حفر الباطن وسط حضور 23898 مشجعا من الجنسين.

وتقدم الأهلي عبر مهاجمه مهند عسيري بهدف هو الأسرع في الدوري السعودي للمحترفين وتحديداً بعد مرور 63 ثانية من كرة رأسية مستفيداً من عرضية الظهير الأيسر منصور الحربي «2». وعاد الأهلي ليظهر مجدداً بهدف ثانٍ صادق على عزم الفريق «الأخضر» على العودة للمنافسة عبر لاعب وسطه سلمان المؤشر «22» لينجح بعدها مهند عسيري بالحصول على ركلة جزاء تقدم لها اللاعب نفسه ووضعها في الشباك مسجلاً ثالث الأهداف «26».

وختم الأهلاويون الشوط الأول بهدف رابع وسط انهيار في صفوف منافسهم، وجاء الهدف بواسطة سلمان المؤشر الذي استفاد من عرضية زميله عبدالفتاح عسيري «42» وهو الهدف الذي منح أصحاب الضيافة الأفضلية المطلقة مع نهاية الشوط. وبدا الأهلي في الحصة الثانية مكتفياً بما حققه في سابقه، واستطاع لاعبوه حماية مناطقهم قبل التفكير بغزو المرمى البطناوي، ليكتفي لاعبو وصيف الدوري بهدف خامس ختموا به مسلسل الأهداف من خلال لاعب الوسط اليوناني إيوانيس فيتفا الذي سدد كرة قوية بعدما بذل مجهوداً رائعاً «82» لينهي الحكم الإنجليزي مارك كلاتنبيرغ المواجهة بفوز أهلاوي ضرب به عصافير عدة بحجر واحدة. وفي «ديربي القصيم» لحق التعاون بغريمه التقليدي الرائد وخرج معه متعادلاً بنتيجة 2-2 ليرفع الأول رصيده إلى 21 نقطة في المركز الثامن، فيما وصل الرائد لنقطته الـ13 في المركز الـ14. وفي سيناريو مشابه لكثير من المباريات، أحرج المدافع الفرنسي قاسم عبدالله فريقه باكراً وتسبب بركلة جزاء تقدم لها المدافع التعاوني جفين البيشي ووضعها في الشباك «5» وهو الهدف الذي رفع مستوى الإثارة في اللقاء، ليأتي الرد الرائدي مباشراً عبر القائد والمدافع يحيى المسلم الذي استغل ركلة حرة ولعب كرة رأسية معيداً التوازن لفريقه بتسجيل هدف التعادل «6». واستمر بعدها اللقاء مثيراً من الجانبين وسط أفضلية تعاونية على مستوى الاستحواذ وخطورة رائدية كبيرة نتجت عن هدف ثانٍ لـ»رائد التحدي» بعدما انفرد لاعب الوسط المصري محمود عبدالرازق «شيكابالا» بمواطنه حارس التعاون عصام الحضري ليتجاوزه الأول ويضع الكرة في المرمى محرزاً هدف التقدم «35».

وبعد العودة من الاستراحة، واصل التعاونيون سعيهم نحو التعديل ووجدوا الطريق مسدوداً بفضل التنظيم الدفاعي الجيد عند منافسهم الذي شكلت هجماته المرتدة خطورة على مرمى الحضري، وتعرض الرائد لضربة موجعة بعدما تلقى مهاجمه الفرنسي إسماعيل بانقورا البطاقة الصفراء الثانية وخرج مطروداً، ليخطئ بعدها المدافع يحيى المسلم في التعامل مع كرة عرضية ويحولها لمرمى فريقه مسجلاً هدف التعادل للتعاون «88»، لتستمر الإثارة حتى أنهى الحكم السويدي إندرياس إيكبيرغ اللقاء الذي حضره 7343 مشجعاً من الجانبين.

المصدر جريدة الرياض

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق