حسام حسن عن إشارة مباراة بتروجت وإهانة طارق يحيى: أنا مش صغير

التحرير الإخبـاري 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

كتب: علي الزيني

تحدث حسام حسن المدير الفني لفريق المصري البورسعيدي، عن الإشارة التي بدرت منه عقب انتهاء مباراة فريقه أمام بتروجيت، أمس، ضد طارق يحيى المدير الفني للفريق البترولي.

وقال حسن، في تصريحات عبر برنامج "العاشرة مساء"، على قناة "دريم": "لم أقصد أي شيء تجاه أي شخص عقب لقاء بتروجيت، وما فعلته مثل ما يحدث من أي مدرب في العالم، وجوزيه كان يحتفل بطريقته الخاصة بعد أي فوز، وكل المدربين يحتفلون بطريقتهم الخاصة منهم من يجري نحو الجماهير، أو بطريقة أخرى".

وأضاف: "لم أقصد أي شيء، ولماذا من الأساس قد أفعل إشارة مسيئة ضد جهاز بتروجيت؟ أين حسن النية؟".

وواصل حسن: "يوجد البعض من المتربصين ضدنا، وتعجبت للغاية من ردود الأفعال، لم أفعل أي شيء ولم أقصد أي شيء، وهل تعتقدون أنني إذا أردت فعل أي شيء خاطئ، لفعلت ذلك أمام الكاميرات؟".

وتابع: "خلال المؤتمر الصحفي تمنيت التوفيق لفريق بتروجيت، صدقوني لم أقصد أي شيء ضد أي شخص، لا اسمي ولا تاريخي يجعلاني أفعل أي إساءة ضد أي شخص".

وعن تصريحاته بعد مباراة السوبر المحلي، فسر مدرب الفريق البورسعيدي، أن ما حدث في مباراة مثل ما حدث عقب مباراة السوبر أيضا، الكل هاجمني على أشياء لم أفعلها، وأحترم الأهلي أقدره وكذلك جمهور الزمالك والمصري.

واستكمل حسن، حديثه قائلا: "الزمالك والأهلي هما أكبر ناديين في مصر، وأفضل فترات الفريق الأبيض كانت معي كلاعب أو كمدرب، لم أوجه الإساءة إلى أي أحد".

واختتم حسام حسن: "لست صغيرا ولا أطمع نهائيا في الحصول على منصب المدرب في الأهلي أو الزمالك، أنا فخور بتدريب المصري وأتمنى الاستمرار طويلا، وبعد ذلك أرحل للتدريب في الخارج، وأحترم جماهير الأهلي والزمالك والمصري".

المصدر التحرير الإخبـاري

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق