يوفنتوس يفوز بصعوبة في الكالتشيو

سوبر كورة 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

واصل يوفنتوس، بطل الموسم الستة الأخيرة، مطاردته لنابولي المتصدر وقلص الفارق الذي يفصله عن الأخير الى نقطة مجددا بفوزه الإثنين على ضيفه جنوى بصعوبة 1-صفر في ختام المرحلة الحادية والعشرين من الدوري الايطالي لكرة القدم.

وابتعد نابولي في الصدارة موقتا بفارق 4 نقاط عن يوفنتوس بفوزه الأحد على مضيفه اتالانتا 1-صفر، لكن فريق "السيدة العجوز" أعاده الى نقطة مجددا بتحقيق فوزه الخامس على التوالي وبحصد نقطته الـ22 من مبارياته الثماني الأخيرة، وتحديدا منذ تلقيه الهزيمة الثانية هذا الموسم على يد سمبدوريا (2-3) في 19 نوفمبر الماضي.

وأكد يوفنتوس تفوقه على جنوى بين جماهيره إذ لم يذق طعم الهزيمة أمام الأخير في تورينو منذ 20 كانون الثاني/يناير 1991 (1-صفر)، وهو حقق الإثنين فوزه الثالث على منافسه هذا الموسم، إذ سبق له أن تغلب عليه 4-2 في المرحلة الثانية خلال شهر اب/اغسطس ثم 2-صفر في 20 ديسمبر الماضي في ثمن نهائي مسابقة الكأس التي يحمل لقبها.

وحافظ فريق المدرب ماسيميليانو اليغري الذي يقاتل على ثلاث جبهات (وصل الى نصف نهائي الكأس حيث يلتقي اتالانتا في 30 الحالي وثمن نهائي دوري الأبطال حيث يلتقي توتنهام الإنجليزي في 13 الشهر المقبل ذهابا)، على سجله الدفاعي المميز إذ اهتزت شباكه مرة واحدة في مبارياته الـ12 الأخيرة في جميع المسابقات، بينها 7 مباريات متتالية دون أي هدف في شباكه على ملعبه "اليانز ستاديوم".

وسيطر يوفنتوس على اللقاء منذ البداية وحصل على عدد من الفرص الخطيرة لكنه اصطدم بتألق الحارس ماتيا بيرين الذي سرعان ما أنحنى في الدقيقة 16 عندما هزت شباكه بهدف للبرازيلي دوغلاس كوستا الذي وصلته الكرة من الجهة اليسرى عبر الكرواتي ماريو ماندزوكيتش، فحولها في الشباك من مسافة قريبة.

ثم عجز بعدها عن الوصول الى الشباك لما تبقى من الشوط الأول وبقي الوضع عليه في الشوط الثاني الذي عانى خلاله بعض الشيء، لاسيما في الدقائق العشر الأخيرة إلا أنه عرف بخبرته كيف يخرج من المباراة منتصرا في نهاية المطاف.

المصدر سوبر كورة

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق