الشيخ سلمان  يؤكد على وحدة أسرة كرة القدم الأسيوية

بوابة الشروق 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

 أكد الشيخ سلمان بن ابراهيم آل خليفة رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم أن وحدة وتضامن أسرة كرة القدم الآسيوية كان لهما انعكاسات إيجابية على ترسيخ الاستقرار في مسيرة الاتحاد الآسيوي، مشيرا إلى أهمية الاستقرار في تحقيق نجاحات كبيرة للكرة الآسيوية على كافة الأصعدة خلال السنوات القليلة الماضية .

 

واشار آل خليفة خلال إجتماعه مع رؤساء ومسئولي اتحادات الكرة في منطقة الاسيان في العاصمة الماليزية كوالالمبور اليوم الاثنين إلى أن العائلة الكروية الآسيوية تسير في مركب وأحد يهدف للوصول إلى تحقيق التطلعات المشتركة بتطوير اللعبة مبيناً أن دور الاتحادات الوطنية يعتبر أساسياً ولا غنى عنه في بلوغ الغايات المنشودة للارتقاء بالبنية الكروية في مختلف أنحاء القارة الآسيوية.

 

واستعرض آل خليفة خلال اللقاء العديد من المبادرات والبرامج التي نفذها الاتحاد الآسيوي خلال الفترة الماضية والرامية إلى مساعدة الاتحادات الأهلية للارتقاء بمنظومتها الكروية وتطوير كوادرها الإدارية والفنية لافتاً إلى حرص الاتحاد الآسيوي على طرح المزيد من البرامج والمبادرات التي تثري مسيرة الكرة الآسيوية على كافة المستويات.

 

وأكد رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم ان اللقاءات المتواصلة مع الاتحادات الأهلية تعد من الأمور الضرورية التي تسهم في توطيد العلاقات المتميزة التي تربط بين أفراد الأسرة الآسيوية وتفتح المجال أمام لتبادل الرؤى والأفكار حول مختلف القضايا المرتبطة بمسيرة لعبة كرة القدم على الساحة القارية وسبل فتح آفاق جديدة من التعاون البناء بين كافة الأطراف المعنية.

 

وثمن الشيخ سلمان الدور الهام الذي تلعبه اتحادات الكرة في منطقة الآسيان على صعيد تطوير اللعبة في بلدانها مشيداً بمساعيها المتواصلة للارتقاء بمنتخباتها الوطنية وكوادرها العاملة في مجالات الإدارة والتدريب والتحكيم متمنياً لها كل التوفيق والنجاح في كافة خطواتها المستقبلية.

 

وأشاد رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم بإنجازات اللعبة في منطقة الآسيان خلال الفترة الماضية وخص بالذكر نجاح منتخب فيتنام في بلوغ المباراة النهائية لبطولة كأس اسيا تحت 23 عاما في الصين مؤخرا منوها بنجاح دول الآسيان في استضافة العديد من بطولات الاتحاد الآسيوي بكل كفاءة واقتدار.

 

من جانبهم نوه رؤساء ومسئولو اتحادات الكرة في منطقة الاسيان بسياسية الباب المفتوح التي ينتهجها رئيس الاتحاد الآسيوي مع كافة الاتحادات الوطنية القارة الآسيوية مؤكدين أن هذه السياسة تعبر عن تقديره الكبير لتلك الاتحادات وتصب في خانة المصلحة العليا للكرة الآسيوية.

 

وتم خلال الاجتماع طرح العديد من الافكار والمقترحات الهادفة إلى تعزيز التعاون بين الاتحاد الآسيوي لكرة القدم واتحادات منطقة الآسيان والاستثمار الأمثل لمبادرات وبرامج الاتحاد الآسيوي من أجل مستقبل لعبة كرة القدم في المنطقة.

المصدر بوابة الشروق

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق