مش بس لندن.. القائمة الكاملة للدول التى حجبت أوبر على مدار ثلاثة أعوام

اليوم السابع 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

الاثنين 25 سبتمبر 2017 02:15 صباحاً رفضت هيئة النقل البريطانية طلب أوبر بالحصول على ترخيص جديد قائلة إن التطبيق ليس مناسبا للعمل فى المدينة، وهو الأمر الذى يثير احتمال حظر الخدمة من العاصمة البريطانية.

 

لكن هذه ليست هى المرة الأولى التى تواجه فيها الشركة حواجز من هذا النوع مثلما رصدها موقع تلجراف البريطانى، وفيما يلى نرصد بعض البلدان والمدن الأخرى التى حظرت أوبر على مدى السنوات الثلاثة الماضية.

 

روسيا .. يوليو 2017

بعد العقبات التى واجهتها أضطرت شركة أوبر للاندماج والتعاون مع منافستها ياندكس فى روسيا وذلك فى محاولة منها لإحراز تقدم فى البلاد وخمسة أسواق مجاورة، وقالت الشركة إنها ستظل لاعبا رئيسيا فى روسيا، إذ ستستغل هذه الصفقة لتوسيع خدماتها.

 

فنلندا.. يوليو 2017

قامت أوبر بتعليق خدمة UberPop والتى تعمل بشكل مشابه لخدمة UberX ولكن مع سائقين غير مرخصين، وذلك فى شهر يوليو الماضى، فيما تأمل الشركة فى إعادة تشغيل العمليات فى هلسنكى بحلول 2018 عندما تعتزم البلاد تحرير سوق سيارات الأجرة.

 

إيطاليا.. أبريل 2017

كما قامت إيطاليا بحجب أوبر مؤقتا فى وقت سابق من هذا العام بعد اكتشاف أن استخدام تكنولوجيا الهاتف المحمول أدت إلى المنافسة غير العادلة، إلا أن الشركة استأنفت هذا الحكم فى القضية، التى تم رفعها من قبل جمعيات لسيارات الأجرة الكبرى، وتم إلغاء الحظر فى مايو.

 

الدنمارك.. أبريل 2017

بعد أسابيع من حظرها من العمل فى إيطاليا، عانت الشركة نفس المصير فى الدنمارك، حيث كانت الخدمة متاحة هناك منذ 2014، إلا أن الدولة أدخلت قوانين جديدة بسبب خلاف على طريقة عمل تطبيق UberPop، بما فى ذلك عدادات سيارات الأجرة الإلزامية، ومنذ ذلك الحين تم تغريم السائقين لاستخدام التطبيق قبل أن يتم سحبه نهائيا.


تايوان.. فبراير 2017

كما علقت خدمات أوبر فى تايوان وسط ادعاءات أنها تعمل بشكل غير قانونى، بعد معركة واسعة مع سائقى سيارات الأجرة والحكومة.

 

الصين .. أغسطس 2016

خلال مكافحتها من أجل المنافسة فى الصين، باعت أوبر فرعها فى البلاد إلى شركة Didi Chuxing التى توفر نفس خدمة نقل الركاب، والتى عانت أيضا من خسائر فادحة.

 

المجر.. يوليو 2016

غادر أوبر المجر العام الماضى بعد أن اعتبرت الحكومة أن خدمتها غير قانونية، وتحت ضغط من سيارات الأجرة القوية.


أوستن .. مايو 2016

كما أزالت أوبر خدماتها من مدينة أوستن بتكساس الأمريكية فى مايو 2016، وذلك بعد أن قالت المدينة إن سائقيها سيخضعون لنفس إجراءات التحقيقات التى يواجهها سائقى سيارات الأجرة، حيث شملت بعض الضوابط الصارمة مثل البصمات وغيرها، وهى الأمور التى لا تطلبها أوبر من سائقيها.

 

أستراليا .. فبراير 2016

فيما حظرت المقاطعة الشمالية فى أستراليا أوبر بعد أن قررت أنها لن تمرر التغيير التشريعى اللازم لإضفاء الشرعية على خدمتها.

 

بلغاريا.. أكتوبر 2015

كما أغلقت المحكمة العليا فى بلغاريا أوبر، التى كان لديها حوالى 40000 مستخدم بلغارى، فيما أعلنت حكومتها بعد ذلك أن شركات النقل المسجلة فقط يمكن أن توفر خدمات سيارات الأجرة.

 

ألاسكا.. سبتمبر 2015

وفى مواجهة الاتهامات فى ألاسكا بأنها صنفت السائقين بشكل غير مشروع كمقاولين مستقلين بدلا من أصحاب العمل، سحبت أوبر خدمتها من الولاية ودفعت غرامة قدرها 78000 دولار.

 

باريس.. يونيو 2015

ألغت فرنسا خدمة مشاركة السيارات UberPOP قبل عامين، وكان الحكم غير قانونى، حيث جاء القرار وسط اشتباكات عنيفة مع سائقى سيارات الأجرة.

 

الهند.. ديسمبر 2014

العاصمة نيودلهى حظرت أوبر فى عام 2014 بعد اتهامات بالاغتصاب وجهت لأحد سائقيها، ورفضت الشركة رخصة عمل الخدمة فى عام 2016، ولكن فى نهاية المطاف حصلت على واحدة، وقد واجهت منذ ذلك الحين مشاكل مماثلة فى جميع أنحاء البلد.

 

برشلونة .. مايو 2014

أوقفت الحكومة المحلية فى برشلونة أوبر فى عام 2014 بعد مشاكل تنظيمية واحتجاجات من سائقى سيارات الأجرة، وانتهت المعركة بانسحاب الشركة من اسبانيا تماما حتى عام 2016 عندما أعيد إطلاقها فى جميع أنحاء البلاد، ولا تزال غير متوفر فى برشلونة.

 

نشكر متابعتكم لموقعنا

المصدر اليوم السابع

أخبار ذات صلة

0 تعليق