مايكروسوفت وفيس بوك تنتهيان من مد أول كابل إنترنت يربط بين أمريكا وأوروبا

اليوم السابع 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

الاثنين 25 سبتمبر 2017 10:07 مساءً انتهت كل من شركات فيس بوك ومايكروسوفت وTelxius الإسبانية من مد كابل الإنترنت الجديد بين كل من الولايات المتحدة وإسبانيا، والذى يبلغ طوله حوالى 6600 كم، والذى يمتد من شاطئ فرجينيا إلى مدينة بلباو الإسبانية، حيث يعتبر أول كابل يربط بين الولايات المتحدة وجنوب أوروبا بشكل مباشر، وسيتم تشغيل الكابل بحلول أوائل عام 2018.

ووفقا لما نشره كل من موقع theverge الأمريكى، فإن الكابل يحمل اسم Marea، وقد تم الإعلان عن المشروع لأول مرة فى شهر مايو 2016، إلا أن مايكروسوفت بدأت فى وضعه بحلول أغسطس 2016، حيث تم الانتهاء منه خلال الأسبوع الماضى، وهو يأتى كجزء من مشروع  البنية التحتية السحابية العالمية المشترك، ويهدف إلى تأمين الطلب المتزايد على سرعات الإنترنت العالية والاتصالات الموثوق بها للخدمات السحابية والخدمات المباشرة عبر الإنترنت، ومن المنتظر أن يجرى تشغيل الكابل من قبل شركة Telxius الإسبانية وهى شركة بنية تحتية تابعة لشركة الاتصالات السلكية واللاسلكية تيليفونيكا.


مواصفات كابل الإنترنت

ويعد ميرا كابل ألياف بصرية يمتلك ثمانية أزواج من الألياف الضوئية التى يمكنها نقل البيانات بسرعة تصل إلى 160 تيرابايت فى الثانية الواحدة، ويمكنها إجراء اتصالات مماثلة عالية السرعة لشبكة الإنترنت عبر المحيط الهادئ، وهو ممدد أسفل سطح البحر بين أمريكا الشمالية وقارة أوروبا، ويقع على بعد يصل إلى 17 ألف قدم تحت المحيط.

 


 

وفى منشور لها قالت مايكروسوفت إن المشروع اكتمل بمعدل ثلاث مرات أسرع من المعتاد، فى أقل من عامين، ويمتلك هذا الكابل تصميما مفتوحا مما يسمح له بالتطور بنفس تطور التكنولوجيا، ليوازى زيادة عدد مستخدمى الإنترنت فى جميع أنحاء العالم، كما يوفر كابل "ميرا" مسارا لمراكز الشبكة فى أفريقيا والشرق الأوسط وآسيا.

نشكر متابعتكم لموقعنا

المصدر اليوم السابع

أخبار ذات صلة

0 تعليق