سيطرة إفريقية على المربع الذهبي للبطولة العربية.. والفيصلي والترجي بالعلامة الكاملة

الاهرام سبورت 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اختتمت منافسات دور المجموعات للبطولة العربية للأندية التي تستضيفها مصر حاليا وتستمر حتى الخامس من أغسطس المقبل بمدينتي القاهرة والإسكندرية، وأسفر عن تأهل أربعة فرق للدور نصف النهائي للمسابقة، وهم "الأهلي المصري، والفيصلي الأردني، والفتح الرباطي المغربي، والترجي التونسي".

ويشارك في البطولة 12 فريقا عربيا من 10 دول مختلفة، تم تقسيمهم إلى ثلاث مجموعات، وأقيمت مباريات المجموعة الأولى على ملعب السلام بالقاهرة، فيما لعبت مواجهات المجموعة الثانية على استاد الإسكندرية، والمجموعة الثالثة على استاد برج العرب بالإسكندرية، إذ تنص لائحة البطولة على تأهل الفرق أصحاب المراكز الأولى في المجموعات الثلاث، بالإضافة إلى أفضل فريق يأتي في المركز الثاني، للدور نصف النهائي للمسابقة.

وحسم الثلاثي "الفيصلي الأردني، والفتح الرباطي المغربي، والترجي التونسي" تأهلهم للمربع الذهبي للبطولة العربية، بعد احتلال صدارة المجموعات الثلاث على الترتيب، فيما حجز الأهلي المصري المقعد الرابع في الدور نصف النهائي للمسابقة، كأفضل فريق يحتل المركز الثاني في المجموعات الثلاث.

ويشهد الدور نصف النهائي للبطولة العربية، سيطرة إفريقية كبيرة، بعد تأهل ثلاثة فرق من أصل أربعة من القارة السمراء، وهم "الأهلي والفتح الرباطي والترجي"، فيما جاء التمثيل الآسيوي في المربع الذهبي للمسابقة عبر فريق الفيصلي الأردني فقط، وذلك رغم مشاركة ستة فرق آسيوية في البطولة.

ويستحق فريقا الفيصلي الأردني والترجي التونسي، لقب الأنجح في البطولة حتى الآن، بعدما تمكنا من إنهاء الدور الأول بعلامة كاملة "9 نقاط" لكل منهما، عقب تحقيق ثلاثة انتصارات في ثلاث مباريات أقيمت في دور المجموعات، فيما فشلت خمسة أندية في تحقيق أي انتصار في الدور الأول.

ويعد فريق الفتح الرباطي المغربي، الأقوى هجوميا في البطولة حتى الآن، بعدما تمكن لاعبوه من تسجيل سبعة أهداف في الدور الأول، فيما يمتلك النصر السعودي الدفاع الأضعف في البطولة، بعدما اهتزت شباكه سبع مرات، بينما لقبت المجموعة الأولى التي ضمت فرق "الفيصلي والأهلي ونصر حسين داي الجزائري والوحدة الإماراتي" بمجموعة " اللا تعادلات "، حيث انتهت كل مبارياتها بالفوز.

وشهد الدور الأول للبطولة العربية، غزارة تهديفية، بتسجيل 45 هدفا، في 18 مباراة أقيمت حتى الآن، ولم ينته أي لقاء فيه بالتعادل السلبي، وشهدت جميع المباريات إحراز أهداف، وهو ما أضاف قوة وتنافسا بين فرق البطولة.

واحتل الفيصلي الأردني صدارة المجموعة الأولى للبطولة العربية عن جدارة واستحقاق، بعدما قدم أداء مميزا في الدور الأول، ليكون مفاجأة البطولة بعدما تصدر مجموعته على حساب الأهلي المصري ونصر حسين داي الجزائري والوحدة الإماراتي.

الفيصلي حقق العلامة الكاملة، ونجح في تحقيق ثلاثة انتصارات على الأهلي ونصر حسين داي بنتيجة 1/صفر، وعلى الوحدة الإماراتي بنتيجة 2-1، ليحصد تسع نقاط، ويتأهل للمربع الذهبي، بعدما سجل أربعة أهداف، وتلقت شباكه هدفا وحيدا، تحت قيادة مديره الفني المونتينجري نيبوشا يوفوفيتش.

أما الفتح الرباطي المغربي، فكان الحصان الأسود في هذه البطولة، بعدما خطف بطاقة العبور للدور نصف النهائي، من فرق بحجم الزمالك المصري والنصر السعودي، إذ صبت كل الترشيحات قبل انطلاق المسابقة لصالح الفريقين المصري والسعودي للتنافس بينهما وحجز مقعد في المربع الذهبي، إلا أن ما حدث كان عكس ذلك تماما، حيث تأهل الفتح الرباطي لنصف النهائي، بعد منافسة مع فريق العهد اللبناني.

الفتح الرباطي نجح في حصد خمس نقاط تصدر بهم المجموعة الثانية بعد تعادله مع الزمالك بنتيجة 1-1، ثم الفوز على النصر برباعية نظيفة، قبل التعادل الأخير مع العهد اللبناني بنتيجة 1-1، حيث خطف الفريق المغربي مقعد الدور قبل النهائي بفارق الأهداف فقط عن العهد اللبناني الذي جمع خمس نقاط أيضا في دور المجموعات، فيما جاء الزمالك في المركز الثالث بأربعة نقاط، ثم النصر في المركز الرابع والأخير للمجموعة برصيد نقطة واحدة.

ولم يجد الترجي التونسي أي صعوبة في التأهل للدور نصف النهائي للبطولة العربية، وحقق بطل تونس ثلاثة انتصارات متتالية على حساب نفط الوسط العراقي بنتيجة 1/صفر، ثم المريخ السوداني بنتيجة 2/صفر، قبل أن يختتم مبارياته في دور المجموعات أمس الأحد بالفوز على الهلال السعودي بنتيجة 3-2.

ويظل الترجي الذي يطلق عليه فريق "الدم والذهب"، أحد أبرز المرشحين لحصد لقب البطولة العربية، حيث يخوض الفريق منافسات المسابقة بجدية كبيرة، وبقائمة تضم كل نجومه، على الرغم من أنه يستعد لخوض مباراتين في غاية القوة أمام الأهلي المصري في سبتمبر المقبل، ضمن منافسات الدور ربع النهائي لبطولة دوري أبطال إفريقيا، حيث فضل بطل مصر المشاركة في البطولة العربية باللاعبين البدلاء.

أما الأهلي والذي بدأ البطولة بشكل غير جيد، عقب خسارته أمام الفيصلي الأردني في الجولة الأولى لدور المجموعات بهدف نظيف، حيث توقع البعض، أن يودع المارد الأحمر منافسات البطولة مبكرا.. إلا أن بطل الدوري المصري نجح في تصحيح مساره، وتحسين نتائجه، ليحقق انتصارين متتاليين على كل من الوحدة الإماراتي بنتيجة 2/صفر ، ونصر حسين داي الجزائري بنتيجة 3-2.

وحجز الأهلي مقعدا في الدور نصف النهائي للبطولة، كأفضل فريق يأتي في المركز الثاني، حيث حصد الفريق الأحمر ست نقاط، وهو الوحيد الذي يأتي في الوصافة ويصل للنقاط الست، وذلك رغم قرار الجهاز الفني بإراحة عدد من اللاعبين الأساسيين خلال مباريات الدور الأول للبطولة العربية، من أجل منحهم راحة كافية، قبل خوض مباراة الدور نصف النهائي لكأس مصر أمام سموحة يوم 9 أغسطس المقبل، وكذلك في إطار التحضيرات لمواجهة الترجي التونسي في دور الثمانية لدوري أبطال إفريقيا سبتمبر القادم.

ومن المقرر أن يعقد اليوم الإثنين، اجتماعا للجنة المنظمة للبطولة العربية، بحضور الفرق الأربعة المتأهلة للدور نصف النهائي، وذلك لإجراء مراسم قرعة المربع الذهبي، حيث ستقام مباريات نصف النهائي يومي الأربعاء والخميس المقبلين على ملعبي الإسكندرية وبرج العرب في مدينة الإسكندرية.

المصدر الاهرام سبورت

أخبار ذات صلة

0 تعليق