سجن زوجين 260 سنة بسبب خطفهما لفتاة

المصريون 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

حكم على زوجين بالسجن لمدة 260 سنة بعد أن قاما باختطاف فتاة من أمام فندق وحاولا ابتزاز والديها لتحصيل المال منهما.

وهدد الزوجان بأن يقتلا الفتاة إن لم يحصلا على الفدية المطلوبة لإطلاق سراح المحجوزة نقلا عن موقع العربية .نت.

وحكم على الطرف الأول وهو ديفيد فيليغاس بالسجن 160 سنة، بعد تورطه بعملية الاختطاف التي انتهت فقط مع تلبية مطالبهما.

بينما حكم على الطرف الثاني وهي صديقته انابيل مورينو بالسجن لمدة 100 عام، بسبب الجريمة المشتركة، التي وقعت في بلدة سان ميغيل اينيغ في بلدية اكستلاواكا بالمكسيك.

وقد قاما باختطاف الفتاة التي لم يتم التعرف على هويتها، في العاشر من أكتوبر من العام الماضي خارج فندق كانت تقيم فيه مع والديها، ومن ثم وضعاها داخل سيارة وانطلقا إلى مدينة اباتا، بالقرب من مدينة مكسيكو، حيث احتجزاها كسجينة. ثم اتصلا بعائلة الفتاة وطلبا مبلغاً لم يحدد، دفعه الوالدان للزوجين المجرمين.

وأطلق سراح الفتاة، بعد ذلك أبلغت عائلة الفتاة #الشرطة، التي قامت بتحقيقات تمخضت عن اعتقال فيليغاس ومورينو.

وقد حصل الرجل على مدة حكم أطول، بسبب إدانته بجريمة اختطاف أخرى في بلدية إكستلاواكا، وقعت في تاريخ سابق. كذلك يتضمن الحكم أن يقوم الزوجان بدفع غرامة قدرها 1142 جنيهاً إسترلينياً تعويضا للعائلة المكلومة.

المصدر المصريون

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق