ماسبيرو .. حكايات وأسرار ؟!!!

المصريون 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

خبر سار للعاملين فى ماسبيرو .. أصدر الرئيس عبدالفتاح السيسي، قرارا بتعديل اعتمادات موازنة الهيئة الوطنية للإعلام، للنسة المالية 2016 / 2017، بمبلغ يقارب ال 98 مليون جنيه . ونشرت الجريدة الرسمية نص قرار الرئيس، بأن يكون ذلك لمواجهة الزيادات التى وقعت بالأجور بمبلغ 60823846، وباقي تكاليف المصروفات بمبلغ 913422190، جنيها مقابل زيادة اعتمادات الإيرادات بمبلغ 188609127 جنيها وزيادة اعتمادات خسائر العام بمبلغ 785636909 جنيهات .

 

- قام المستشار أحمد الشريف المحامى موكلاً عن المذيعة د. هويدا فتحى , بتحرير محضر رقمه ( 3106 ) لسنة 2017  ادارى بولاق ضد كلا من :

 1 - حسين كمال عبد القادر زين  رئيس الهيئة الوطنية للإعلام 

2- مجدى عبد الفتاح سيد أحمد لاشين رئيس قطاع التليفزيون

3- محمد صبحى نور الدين  رئيس الإدارة المركزية للشؤون الادارية والعاملين

4- أحمد طه رئيس الادارة المركزية  للشئون القانونية

5 - ناهد سالم محمد غنيم  نايب رئيس القناة الثانية .

المحضر تم تحريره بسبب الإمتناع عن تنفيذ تصريح محكمة القضاء الإدارى بمجلس الدولة  بتسليم واستخراج بيانات حالة للأسماء السابق ذكرها

 

- متى يتم إطلاق رصاصة الرحمة على برنامج  " من ماسبيرو "  الذى تم طرده مؤخرا من ستوديو 27 دون سابق إنذار وأصبح يستخدم ديكور برنامج طعم البيوت فى ستوديو 6 ؟ الغريب أن البرنامج الذى كان ملء السمع والبصر أصبح باهتا ويقدم لقاءين متتالين لاعلاقة لهما ببعضهما البعض ودون تحديد هوية واضحة للحلقة...المثير للدهشة انه عندما أراد المعدان عبير الاباصيرى وبشر كمال إحداث نوع من الحيوية بالبرنامج وقاما بعمل انترو للبرنامج يحتوى على مجموعة متنوعة من الأخبار والاتصالات التليفونية للتعليق على الأخبار رفضت المذيعة أمنية مكرم عمل الانترو ووافقها على الفور بروديوسر البرنامج مجدى عبدالعال الشهير ب " السوبر " والذى يقتصر عمله فى البرنامج على عمل جدول للمذيعين والمخرجين ويجلس لدقائق فى الاستديو بعد بداية البرنامج ثم ينصرف عائدا إلى المنزل ويتقاضى على هذاالمجهود الرهيب عشرة آلاف جنيه شهريا صافى بالتمام والكمال  . أما متابعة فريق الإعداد فى ترشيح الضيوف والاسكربت وجلوس فريق الإعداد مع المذيع قبل الحلقة وعمل خطة الحلقة وكتابتها ومراجعة الأخبار والاتصالات التليفونية فلاشأن للسوبر عبدالعال بها.....حتى عندما تولى علاء بسيونى مسؤلية الإشراف على القناة الأولى وحاول تطوير البرنامج انطلق السوبر عبدالعال إلى خالد قابيل مدير عام الشباب وقتها قائلا بالحرف: "ألحق ده عاوز يشتغل بجد " .

فإلى متى يستمر نزيف برنامج خرج تماما عن منظومة التوك شو وتحول إلى مكلمة باهتة من خلال لقاءين " باهتين " وينتظر رصاصة الرحمة .

 

- بمناسبة الحديث عن برنامج «من ماسبيرو» , هناك خطأ مهنى يتم الإصرار عليه فى " برومو " حلقة الأثنين أسبوعيا وهى الحلقة التى يشارك فى تقديمها الكاتب والنائب البرلمانى مصطفى بكرى , حيث يتضمن البرومو الخاص بالحلقات وآخرها برومو حلقة اليوم التى تستضيف  د.طارق شوقى وزير التربية والتعليم فى حوار شامل حول خطة الوزارة فى تطوير العملية التعليمية ومناقشة العديد من الملفات. حيث يتم كتابة لقب الضيف  مسبوقاً بكلمة " معالى الوزير " وهى كلمة تناسب الشكاوى والمخاطبات الرسمية ولا يوجد استخدام لها فى لغة الإعلام المقروء والمسموع والمرئى .

 

- بدون تعليق .. صباح أمس الأحد اذاعت القناة الأولى برنامجين متتاليين هما " توتة توتة " و " حزر فزر " قدمهما طفل واحد ؟!!! .

المصدر المصريون

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق