أمريكا تسعى إلى إرهاق كوريا الشمالية اقتصاديًا عبر مجلس الأمن

التحرير الإخبـاري 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
ارسال بياناتك
اضف تعليق

يصوت مجلس الأمن الدولي، اليوم، على مشروع قرار قدمته الولايات المتحدة، الجمعة، لفرض عقوبات مشددة على كوريا الشمالية، بهدف حرمانها من مبلغ مليار دولار من عائدات التصدير، حسبما قال دبلوماسيون أمس.

ويشمل مشروع القرار حظرا على صادرات الفحم والحديد والرصاص من كوريا الشمالية، المتعطشة للنقد الأجنبي لتغطية تجاربها الصاروخية، بحسب سكاي نيوز.

وتتفاوض الولايات المتحدة بخصوص هذه الإجراءات الجديدة مع الصين، الشريك التجاري الرئيسي لكوريا الشمالية، منذ أطلقت بيونج يانج أولى صواريخها البالستية في 4 يوليو الماضي.

وأثار إطلاق كوريا الشمالية صاروخا بالستيا ثانيا في 28 يوليو الماضي، قلقا متزايدا إزاء قدرتها على تطوير صاروخ قادر على ضرب الأراضي الأمريكية.

شاهد أيضا

وقد يؤدي هذا الحظر الجديد الذي يستهدف بيونج يانج في حال تم اعتماده، إلى حرمان كوريا الشمالية من ثلث عائدات صادراتها التي تقدر بـ3 مليار دولار سنويا، بحسب دبلوماسي مطلع على المفاوضات.

ويتضمن مشروع القرار حرمان كوريا الشمالية من إرسال عمال إضافيين إلى الخارج، ويحظر الاستثمار الجديدة في الشركات المشتركة.

وأشار دبلوماسي في مجلس الأمن إلى أن الصين وروسيا بصدد دعم مشروع القرار، الذي سيعد سابع حزمة من العقوبات الأممية المفروضة على كوريا الشمالية، منذ إجرائها أولى تجارها النووية في 2006.

المصدر التحرير الإخبـاري

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق