الخرطوم تفرض إجراءات جديدة على قبول اللاجئين

المصريون 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أعلنت وزارة الداخلية السودانية، الأحد، فرض إجراءات جديدة على قبول اللاجئين من جنوب السودان، وذلك بعد إلقاء القبض على 78 مشتبهًا في أعمال العنف التي جرت قبل أيام في معسكر للاجئين الجنوبيين جنوبي البلاد.

وأشار وزير الدولة بالداخلية، بابكر أحمد دقنة، في تصريحات نقلها المركز السوداني للخدمات الصحفية (مقرب من الحكومة)، إلى أن وزارته "وضعت إجراءات احترازية لتأمين المعسكرات".

وجرى فرض الإجراءات الجديدة بالتنسيق بين الوزارة والمفوضية السامية لشؤون اللاجئين (أممية)، ومعتمدية اللاجئين (حكومية سودانية)، عقب الأحداث التي شهدها المعسكر.

والثلاثاء الماضي، شهد معسكر "خور الورل" في ولاية النيل الأبيض (جنوبي السودان) أحداث عنف أدت إلى إتلاف مستودعات الأغذية الخاصة بالأمم المتحدة، وحرق أجزاء من المعسكر، إضافة إلى تسجيل حالات اغتصاب، حسب مسؤولين حكوميين.

وتتضمن الاجراءات الجديدة، حسب دقنة، عدم قبول أي لاجئ جديد في المعسكرات "إلا عقب تسجيله لدى القوات النظامية العسكرية وقوات الأمن والشرطة".

وأضاف دقنة: "قمنا بزيادة قوات الشرطة لحماية المعسكرات، وتحديد سيارات جديدة".

وطمأن بعودة الهدوء واستقرار الأوضاع الأمنية بمعسكر "خور الورل".

وأوضح وزير الداخلية أنه سيتم توزيع اللاجئين في المعسكر المتضرر على ثلاثة مواقع جديدة.

وأشار إلى أنهم القوا القبض، في وقت سابق، على (78) شخصًا، بجانب تورط ضباط من جيش الحركة الشعبية ضالعين في تلك الأحداث، "سيتم تقديمهم للعدالة".

وتستضيف ولاية النيل الأبيض (جنوب) نحو 165 ألف لاجئ من جنوب السودان، موزعين على 8 معسكرات، حسب الأمم المتحدة. 

المصدر المصريون

أخبار ذات صلة

0 تعليق