مدينة شيكاغو تتحدى أوامر طرد المهاجرين

الجزيرة نت 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

قررت مدينة شيكاغو رفع قضية ضد وزارة العدل الأميركية في تحدٍّ لتهديدات الأخيرة بقطع المساعدات المالية الفدرالية إذا أصرت بلدية المدينة على عدم الاستجابة لجهود الحكومة في اعتقال المهاجرين المقيمين بطريقة غير قانونية.

وترفض شيكاغو -مثل العديد من المدن الأميركية- التعاون مع إدارة ترمب في تسخير شرطتها المحلية لتعقب المهاجرين غير الشرعيين؛ مما يجعلها في خانة ما تسمى "المدن الحاضنة".

وقال عمدة شيكاغو راهام إيمانويل إن ترمب يحاول خلق سابقة بمحاولة تأثيره على رجال القانون والشرطة، "ولكنني أود أن أوضح أننا لن نتخلى عن مصالحنا وقيمنا كمدينة ترحب بالقادمين إليها".

من جانبه، اعتبر يروس فاين مساعد نائب وزير العدل الأميركي السابق أن هذه القضية معقدة لأنه لا يمكن إلزام المدينة بقانون الهجرة لأنه ذو طابع فيدرالي.

وأشار في حديث للجزيرة إلى أن التقاضي في مثل هذه الدعاوى قد يستغرق سنوات عديدة، ولكنه توقع أن يبلغ المعنيون ترمب بأنه ليس بإمكانهم فرض القرارات الفيدرالية على المدينة.

ولفت إلى أنه من الوارد أن يعدل الكونغرس القانون الذي يربط المعونات الفيدرالية للمدن بتعاونها مع إدارة ترمب في ترحيل المهاجرين.

وفي سياق متصل، تدفق إلى كندا العديد من المهاجرين الذين يخشون أن تطردهم الولايات المتحدة من أراضيها.

وأفاد مسؤولون بأن هذا التدفق أدى إلى ارتفاع طلبات اللجوء إلى ثلاثة أضعاف، ومعظم هؤلاء المهاجرين من هاييتي، وبينهم صوماليون ويمنيون.

وعند معبر لاكول الحدودي لمقاطعة كيبيك الكندية، أقامت الشرطة الفدرالية خيمة للتدقيق في هويات الواصلين الجدد، الذين يأتون مشيا حاملين حقائبهم ومتاعهم.

وفي صباح الأحد، كانت أوراق أكثر من مئة شخص تخضيع للتدقيق، بينما كان خمسون آخرون -بينهم أطفال- ينتظرون تسجيل أسمائهم لدى سلطات الحدود الكندية.

المصدر الجزيرة نت

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق