قس كندى يعود لبلاده بعد الإفراج عنه من سلطات كوريا الشمالية

اليوم السابع 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

الخميس 10 أغسطس 2017 08:09 مساءً  يعود قس كندى إلى بلاده الخميس، بعد إطلاق سراحه من كوريا الشمالية حيث حكم عليه بالسجن المؤبد العام 2015، بحسب ما أوضحت أسرته ورئيس الوزراء الكندى.

وأعلنت وكالة الأنباء الكورية الشمالية الرسمية الأربعاء إطلاق سراح القس الكندى هيون سو ليم الكورى الجنوبى الأصل "بكفالة لأسباب طبية"، بعد الحكم عليه فى ديسمبر 2015 بالسجن المؤبد مع الأشغال الشاقة بعد إدانته بالسعى لإسقاط النظام.

وجاء قرار بيونج يانج بعد أن سافر دانيال جين مستشار الأمن القومى لرئيس الوزراء الكندى جاستن ترودو إلى بيونج يانج لمناقشة ملف القس البالغ 62 عاما.

وقالت ليزا باك الناطقة باسم أسرة القس "نحن مرتاحون لسماع أن الاب ليم فى طريقه للقاء أسرته ورؤية حفيدته للمرة الأولى".

وأشارت إلى أن أسرته "مرتاحة، شاكرة، ومتلهفة لرؤيته فى وطنه"، موجهة الشكر للمسئولين الكنديين الذين ضمنوا إطلاق سراحه وكذلك للدبلوماسيين السويديين الذين ساعدوا فى ملفه.

بدوره، عبر رئيس الوزراء ترودو فى بيان عن "سعادته وارتياحه" للافراج عن القس.

وكانت السلطات الكورية الشمالية اوقفت ليم فى يناير 2015 بعد دخوله البلاد من الصين. ولم تكشف الوقائع التى ادت الى ملاحقته بتهم اهانة الجمهورية والتشهير بها وبقيادتها.

وتؤكد كنيسته فى تورونتو انه كان يقوم بمهمة محض انسانية فى كوريا الشمالية. وكان يسافر عادة الى هذا البلد ليتحدث فى ملاجئ لايتام.

وتنظر بيونج يانج بريبة كبيرة الى رجال الدين الاجانب وان كانت تسمح لبعضهم بتنفيذ مهمات انسانية.

 

نشكر متابعتكم لموقعنا

المصدر اليوم السابع

أخبار ذات صلة

0 تعليق