ترحيل صحفية من تركيا مهددة بالإعدام إلى إسرائيل

المصريون 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

صادق وزير الداخلية في حكومة الاحتلال الإسرائيلي على طلب نقابة الصحفيين الإسرائيليين منح ملاذا صحفية إيرانية وصلت إسرائيل قادمة من تركيا أول أمس.

ونقلت الإذاعة الإسرائيلية العامة أمس عن السلطات التركية قولها إنها ستتيح للصحفية الإيرانية ندى أمين مغادرة اسطنبول وعدم تسليمها للسلطات الإيرانية.

على خلفية ذلك بادرت القنصلية الإسرائيلية في اسطنبول لاقتناء تذكرة سفر للصحفية الإيرانية أتاحت لها السفر والهبوط في مطار اللد الدولي أمس حيث كان في استقبالها محرر صحيفة «يسرائيل تايمز» التي تعمل فيها كمدونة.

كما استقبلها وزير داخلية إسرائيل على طريقته حيث كتب في تغريده جديدة في «تويتر» «أهلا وسهلا بك في إسرائيل».

يشار إلى أن ندى أمين التي امتنعت أمس عن الإدلاء بتصريحات صحفية قد هربت من إيران قبل ثلاثة شهور وسبق أن أعلنت أنقرة عن نيتها الاستجابة لطلب السلطات الإيرانية بتسليمها رغم أنه ينتظرها حكم بالإعدام بسبب كتابتها في صحيفة إسرائيلية صهيونية وباللغة الفارسية.

وكان قبل أيام قد استجاب وزير الداخلية الإسرائيلي آرييه درعي لتوجهات نقابة الصحفيين بالسماح لها بدخول البلاد بتأشيرة سائحة. وعلل درعي قراره بالقول إن ندى أمين صحفية مهددة بالموت في حال سلمتها تركيا لإيران بسبب كتابتها لموقع صحفي عبري.

وتابع «لذلك قررت الاستجابة فورا لطلب نقابة الصحافة الإسرائيلية».

يشار إلى أن السلطات التركية حالت في البداية دون سفرها لإسرائيل، لكن السلطات الإسرائيلية تدخلت سرا حتى تم السماح لها بالانتقال من اسطنبول لتل أبيب.

يذكر أن أمين كانت وفق كتاباتها مهتمة بشؤون النساء وسبق أن ألفّت كتابا في هذا المضمار حظر نشره في إيران.

وكانت أقد فرّت من إيران ولجأت إلى تركيا قبل ثلاث سنوات، وقالت إن السلطات الإيرانية تلاحقها.

 وأضافت أنها تلقت تهديدات من المخابرات الإيرانية، في الأسابيع الأخيرة، وجرى التحقيق معها في تركيا بشبهة التجسس لصالح إسرائيل. وسبق أن خاضت أمين معركة قضائية للحيلولة دون ترحيلها إلى إيران وبحثت عن دول أخرى قد توافق على استقبالها كلاجئة.

المصدر المصريون

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق