قوة رادعة لكوريا الشمالية في إطار تحالف أمريكي ياباني

مكه 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

كشف كبير أمناء مجلس الوزراء الياباني يوشيهيدي سوجا أمس أن بلاده ستواصل التعاون مع الولايات المتحدة فيما يتعلق باتخاذ خطوات محددة لتعزيز أنظمة الدفاع في مواجهة تنامي تهديد كوريا الشمالية.

وقال سوجا إن محادثات بين وزيري خارجية اليابان والولايات المتحدة مقررة في واشنطن في 17 أغسطس الحالي ستتطرق إلى وجود قوة رادعة لبيونج يانج في إطار تحالف أمريكي ياباني، مشيرا إلى أن الحكومة اليابانية مستعدة لإجلاء مواطنيها في حالة شن هجوم على بلد أجنبي .

مظاهرة تدعو للحوار

ونظم محتجون مظاهرة محدودة أمام البيت الأبيض أمس دعوا خلالها الرئيس دونالد ترمب لإطلاق محادثات مع كوريا الشمالية في مسعى لتجنب مواجهة نووية، حيث رفع المحتجون لافتات كتب عليها «محادثات لا حرب» ورددوا هتاف «تفاوض ولا تصعد» في نداء للرئيس الأمريكي.

وتعمل كوريا الشمالية على وضع خطط لتنفيذ هجوم صاروخي قرب جزيرة جوام الأمريكية بعد أن وصفت أمس تحذيرات ترمب بأنها ستواجه «نارا وغضبا» إن هي هددت الولايات المتحدة بأنها مجرد «شحنة من الهراء». ودفعت تصريحات ترمب المفاجئة كوريا الشمالية لأن تقول إنها تخطط لإطلاق أربعة صواريخ متوسطة المدى فوق اليابان، بحيث تسقط على بعد يتراوح بين 30 و40 كلم عن جوام التي يقطنها نحو 163 ألف نسمة وبها قاعدة عسكرية أمريكية تتضمن أسطولا من الغواصات وقاعدة جوية ومجموعة من خفر السواحل.

الكف عن التوتر

من جانبها، حثت سول أمس بيونج يانج على الكف عن أي أعمال تزيد التوتر في شبه الجزيرة الكورية، مشيرة إلى أنها ستسلك جميع الطرق الممكنة لحل هذه التوترات بالتعاون مع دول أخرى.

وجاءت هذه التصريحات على لسان بارك سو-هيون المتحدث باسم القصر الرئاسي (البيت الأزرق) في مؤتمر صحفي عقب اجتماع عقدته اللجنة الدائمة لمجلس الأمن القومي التابعة للبيت الأزرق لمناقشة الأحداث الأخيرة.

عقوبات أوروبية

من جهته أدرج الاتحاد الأوروبي تسعة أشخاص وأربعة كيانات على قائمة العقوبات على كوريا الشمالية ضمن الإجراءات الجديدة التي اتخذتها الأمم المتحدة ضد بيونج يانج بعد تجاربها الصاروخية الأخيرة. وقال مجلس الاتحاد الأوروبي إن العقوبات الجديدة تشمل بنك التجارة الخارجية (إف.تي.بي) المملوك للدولة.

كما أشار المجلس على موقعه الالكتروني إلى أن القرار يرفع العدد الإجمالي لمن تشملهم الإجراءات المقيدة إلى 62 شخصا و50 كيانا وفقا لقوائم الأمم المتحدة، علاوة على ذلك يدرج الاتحاد الأوروبي 41 شخصا وسبعة كيانات بصورة مستقلة.


المصدر مكه

أخبار ذات صلة

0 تعليق