الحوثيون يفجرون منزل يمني لسبب غريب

العربية نت 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

فجرت ميليشيات الحوثي والمخلوع علي عبدالله صالح الانقلابية، الأحد، منزل أحد المواطنين في محافظة البيضاء وسط اليمن، بحجة أنه شقيق قيادي في المقاومة الشعبية والذي فجرت منزله الميليشيات في وقت سابق.

وأفادت مصادر محلية أن ميليشيات الحوثي فجرت منزل الشخصية الاجتماعية علي سالم الطيابي بقرية طياب بمديرية ذي ناعم بمحافظة البيضاء، وهو ثالث منزل لأسرة الطيابي، يتم تفجيره من قبل الانقلابيين.

وأوضحت أن الميليشيا داهمت القرية بمنطقة طياب في ذي ناعم وبادرت بتفخيخ المنزل بالمتفجرات وأخرجت منه الأطفال والنساء بالقوة وقامت بتفجيره، ونسفه بالكامل.

وأقدمت ميليشيات الحوثي، بحسب المصادر، على فعلها بتفجير منزل الشيخ علي سالم الطيابي، بحجة أنه شقيق القيادي في المقاومة الشعبية محمد سالم الطيابي الذي سبق وأن فجرت منزله عقب اجتياحها للمحافظة.

وكانت الميليشيات الانقلابية قد فجرت عددا من منازل المواطنين المدنيين في منطقة طياب بمديرية ذي ناعم على خلفية مواقفهم الرافضة لمشروعها الانقلابي.

وتعمدت ميليشيات الحوثي عمليات تفجير منازل خصومها في عدد من المحافظات اليمنية حيث عملت على تفجير مئات المنازل منذ بدء حروبها في العام 2013 بدءاً من دماج في محافظة صعدة معقلهم الرئيسي أقصى شمال اليمن، وصولاً إلى سيطرتها على العاصمة صنعاء في سبتمبر 2014 ومن ثم بقية المحافظات.

المصدر العربية نت

أخبار ذات صلة

0 تعليق