الأوضاع المعيشية بغزة تتجه كل ساعة نحو الأسوأ

المصريون 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

قالت لجنة شعبية فلسطينية، يوم الجمعة، إن الأوضاع المعيشية في قطاع غزة تتجه كل ساعة نحو "الأسوأ"، نتيجة الحصار والانقسام. 

وأوضح جمال الخضري، رئيس "اللجنة الشعبية لرفع الحصار عن قطاع غزة" (غير حكومية)، في بيان تلقت الأناضول نسخة منه، أن "غزة تعيش وضعاً كارثياً صعباً بمعنى الكلمة". 

وأضاف "لا أبالغ إن قلت أنه كل ساعة تتجه الأوضاع المعيشية نحو الأسوأ بسبب نتائج الانقسام واستمرار الحصار، على الرغم من كل الجهود التي تُبذل لمحاولة وقف هذا التدهور والتغلب على الوضع الكارثي". 

ولفت الخضري، إلى أن تراكم الأزمات على غزة أحدث إرباكا كبيرا في كافة مناحي الحياة. 

وجدد التأكيد على أن "هذا الواقع الضاغط على حياة المواطنين، لا يمكن أن يحتمل". 

كما دعا المجتمع الدولي، إلى تحمل مسؤولياته تجاه الأوضاع الإنسانية المتفاقمة في غزة. 

ويعاني قطاع غزة، حاليا، من أزمات معيشية وإنسانية حادة، جراء استمرار إسرائيل بفرض حصارها عليه منذ نحو 10سنوات، إضافةً إلى خطوات اتخذها الرئيس الفلسطيني محمود عباس، قال إنها بغرض "إجبار حماس (التي تسيطر على القطاع منذ 2007) على إنهاء الانقسام".

ويسود الانقسام السياسي والجغرافي أراضي السلطة الفلسطينية، منذ منتصف يونيو/حزيران 2007، إثر سيطرة "حماس" على قطاع غزة، بينما بقيت حركة (فتح)، تدير الضفة الغربية، ولم تفلح وساطات إقليمية ودولية في إنهاء هذا الانقسام. 

المصدر المصريون

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق