شركة أفلام تسوى دعوى أمريكية مرتبطة بقضية فساد ماليزية

اليوم السابع 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

السبت 16 سبتمبر 2017 10:59 صباحاً سوت شركة أفلام شارك صهر رئيس الوزراء الماليزى فى تأسيسها دعوى مدنية رفعتها الحكومة الأمريكية لمصادرة أصول قيل إنها جاءت بأموال مسروقة من صندوق حكومى ماليزى.

وأعلنت شركة رد جرانايت بيكتشرز التى أنتجت فيلم "ذا وولف اوف وول ستريت" أو "ذئب وول ستريت" عن تسوية الدعوى فى طلب قدمته لمحكمة لوس انجليس الاتحادية أمس الجمعة دون أن تكشف عن أى مبالغ مالية.

وكان الادعاء الأمريكى قد اتهم الشركة بإنتاج الفيلم بأموال مسروقة من صندوق (1إم.دي.بي) الماليزى للتنمية.

والفيلم من إنتاج عام 2013 وإخراج مارتن سكورسيزى ومن بطولة النجم الأمريكى ليوناردو دى كابريو.

وجاء فى الطلب "يسر الأطراف المعنية أن تبلغ المحكمة بأن شركة رد جرانايت والحكومة توصلتا إلى تسوية من حيث المبدأ".

وكانت الشركة قد قالت فى وقت سابق إنه لم تكن هناك أى مخالفات سواء من جانبها أو من جانب رضا عزيز الذى شارك فى تأسيسها، وهو ابن زوجة رئيس الوزراء الماليزى نجيب عبد الرزاق.

وخلال العامين الأخيرين، أقامت وزارة العدل الأمريكية عشرات الدعاوى القانونية المتصلة باختلاس 4.5 مليار دولار من صندوق (1إم.دي.بي) الاستثماري.

وتسعى الولايات المتحدة لمصادرة أصول قيمتها نحو 1.7 مليار دولار، وهو ما يجعل وزارة العدل تحقق أكبر انتصار فى إطار مبادرتها لاستعادة أموال حكومية منهوبة.

وتلاحق الفضيحة رئيس وزراء ماليزيا الذى كان يرأس الهيئة الاستشارية لصندوق (1إم.دي.بي) إلى أن تقرر حله العام الماضي، إلا أنه ينفى ارتكاب أى مخالفات متصلة بالصندوق.

ولم يرد اسم نجيب فى أى من الدعاوى القضائية، إلا أن المحققين الأمريكيين أوردوا أسماء عدد من أفراد دائرته المقربة ومن بينهم عزيز.

غير أن مسؤولين أمريكيين وماليزيين أكدوا أن نجيب هو "المسؤول الماليزى رقم 1" الذى ورد ذكره فى تقارير مكتب التحقيقات الاتحادى الأمريكي.

وتسعى أيضا الدعاوى المقامة فى الولايات المتحدة لمصادرة لوحة لبيكاسو أهديت إلى دى كابريو وكذلك مجوهرات بملايين الدولارات أهديت للعارضة والممثلة الاسترالية ميراندا كير، وهى هدايا يقال إنها بأموال من صندوق (1.إم.دي.بي).

نشكر متابعتكم لموقعنا

المصدر اليوم السابع

أخبار ذات صلة

0 تعليق