الفنزويليون يلجأون إلى إسرائيل هروبا من مادورو..وتل أبيب تمنحهم دورات لغوية

اليوم السابع 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

الأحد 1 أكتوبر 2017 05:12 مساءً قالت صحيفة "انفوباى" الأرجنتينية إن أبواب إسرائيل مفتوحة للأشخاص الذين يرغبون فى الهرب من الرئيس الفنزويلى نيكولاس مادورو ، الذين يصفونه بالديكتاتور، وتشير بعض البيانات غير الرسمية إلى أن 48 مهاجرا فنزويليا وصلوا إلى إسرائيل فقط بين يناير ويوليو من هذا العام.

وأشارت الصحيفة إلى أن الوضع السياسى فى فنزويلا جعل الفنزويليين يهاجرون ليس فقط إلى الولايات المتحدة الأمريكية وبنما وكولومبيا والأرجنتين فقط بل توجهوا إلى اسرائيل أيضا.

وبالمقارنة مع الدول السابقة،  فإن الهجرة الفنزويلية إلى إسرائيل تعتبر بنسبة قليلة ولكن  لابد من أن يتم مراعاة الانتباه إلى ذلك على حد قول الصحيفة، حيث قطعت فنزويلا العلاقات الدبلوماسية مع إسرائيل فى عام 2009 بسبب الحرب فى غزة، وبالإضافة إلى ذلك، هناك حواجز بينهما كثيرة من أهمها  اللغة والعادات التى يجب أن يواجهها القادمون الجدد.

وعلى الرغم من أن الهجرة إلى إسرائيل ليست وفيرة، إلا أن تل أبيب ترحب بأولئك الذين يمكن أن تثبت وجودهم بالدين اليهودى، سواء عن طريق الدم أو التحويل، وبالنسبة للمهاجرين، تقدم الدولة حوافز عديدة منها المساعدة المالية والدورات العبرية المجانية.

وقال إيجال بالمور المتحدث باسم الوكالة اليهودية فى القدس والتى تدير عملية الهجرة إلى إسرائيل إن "الوضع فى فنزويلا معقد جدا بالنسبة لجميع الفنزويليين، وبالطبع بالنسبة للطائفة اليهودية، وقال إن "الوكالة اليهودية تقترب من الجالية اليهودية فى فنزويلا، غير أنه أوضح أنه بسبب الازمة الفنزويلية فإنهم يتجنبون إصدار بيانات حول هذا الأمر.

وقال جيليرمو أندرسون بنيم هو واحد من المهاجرين إلى إسرائيل : "لقد وصلت قبل ثلاثة أشهر، ولم أكن أعتقد أنني سأتى إلى إسرائيل أبدا فى حياتى".

 

 

نشكر متابعتكم لموقعنا

المصدر اليوم السابع

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق