بوغديمونت يلوح بالانفصال ومظاهرات رافضة ببرشلونة

الجزيرة نت 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

قال رئيس حكومة إقليم كتالونيا الإسباني كارلس بوغديمونت إن قيادة الإقليم ستعلن الاستقلال إذا أظهرت نتائج الاستفتاء ذلك، في وقت تظاهر فيه الآلاف بمدينة برشلونة رفضا لانفصال الإقليم عن إسبانيا.

وأضاف بوغديمونت أن "إعلان الاستقلال الذي لا نسميه أحادي الجانب متوقع في قانون الاستفتاء كتطبيق للنتائج.. سننفذ ما يقوله القانون". وتقول حكومة إقليم كتالونيا إن أكثر من 90% صوتوا في استفتاء الأول من أكتوبر/تشرين الأول الجاري لصالح الاستقلال عن إسبانيا.

وأعلنت السلطات الإسبانية أن الاستفتاء غير مشروع، وأن نسبة الإقبال لم تتخط 43% من عدد الناخبين.

ويقول القانون في كتالونيا الذي مهد الطريق لإجراء الاستفتاء، إن على برلمان الإقليم إعلان الاستقلال خلال 48 ساعة من التصويت بنعم، وفقا لنتائج المكتب الانتخابي في كتالونيا.

في المقابل، تظاهر مئات الآلاف من الإسبان في برشلونة رفضا لانفصال الإقليم عن إسبانيا، وطالبوا بالعودة إلى الشرعية وإنهاء التوتر.

وقالت الشرطة المحلية إن الحشد ضم نحو 350 ألف شخص. ولوح المتظاهرون بأعلام إسبانيا وكتالونيا. ورفع المحتجون لافتات تقول "كتالونيا هي إسبانيا"، و"نحن أقوى معا".

وكانت مئات الحافلات خرجت من مدن مثل مدريد وفالنسيا للمشاركة في المظاهرة التي تطالب بالعودة إلى الشرعية، وإنهاء الاحتقان المترتب على استفتاء إقليم كتالونيا (شمال شرقي البلاد).

وردد المشاركون في مظاهرة برشلونة شعارات مطالبة بسجن رئيس الحكومة الكتالونية بوغديمونت. وتأتي هذه المظاهرة بعد يوم من خروج الآلاف من الإسبان في العاصمة مدريد لمطالبة كل الأطراف بإحكام العقل والعودة إلى الحوار.

وقال مراسل الجزيرة في برشلونة أيمن الزبير إن الجهات المنظمة تحدثت عن مشاركة أكثر من تسعمئة ألف إسباني في المظاهرة، مضيفا أن المتظاهرين رددوا شعارات من قبيل "كتالونيا جزء لا يتجزأ من إسبانيا"، و"الشرعية هي التي ستنتصر".

من جانبه، قال رئيس الحكومة الإسبانية ماريانو راخوي في مقابلة صحفية، إنه لا يستبعد استخدام سلطاته الدستورية لتعليق العمل بالحكم الذاتي في إقليم كتالونيا لمنع تقسيم البلاد، وطالب حكومة الإقليم بوقف التهديدات بإعلان الانفصال.

المصدر الجزيرة نت

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق