إيران: لدينا خيارات للرد على أي خرق للاتفاق النووي

الجزيرة نت 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

قال علي أكبر ولايتي مستشار المرشد الإيراني للشؤون الدولية إن إيران لديها خيارات متعددة للرد على أي خرق أميركي للاتفاق النووي، ودعا بقية الدول الموقعة على الاتفاق لمنع واشنطن من التمرد على القرارات الدولية، كما حذر من أي استهداف للحرس الثوري.

وأشار ولايتي إلى أن تهديد واشنطن للحرس الثوري بتصنيفه على أنه منظمة إرهابية ليس بالأمر الجديد، معتبرا أن أي استهداف للحرس الثوري هو استهداف للشعب الإيراني.

واتهم ولايتي الأميركيين بدعم تنظيم الدولة الإسلامية، معتبرا أن "هذا هو سبب غضبهم من الحرس الثوري، ولكنهم أصغر من أن يتمكنوا من إلحاق الضرر بالحرس الثوري".

وأضاف مستشار المرشد الإيراني أنه "مهما يفعلون سنتخذ إجراءات مماثلة، وكل الخيارات لدينا مطروحة".

وكان الأمين العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية يوكيا أمانو أعلن أمس الاثنين أن إيران تحترم بالكامل تعهداتها بموجب الاتفاق النووي المبرم مع الدول الكبرى في 2015.

كما حذرت ألمانيا وروسيا والصين أمس من انسحاب الولايات المتحدة من هذا الاتفاق، بينما رجحت عدة مصادر أن الرئيس الأميركي دونالد ترمب سيمتنع -في تقرير مرتقب للكونغرس- عن تأكيد احترام إيران التزاماتها، ليمنح الكونغرس مهلة ستين يوما لاتخاذ قرار بشأن إبقاء رفع العقوبات أو إعادة فرضها.

المصدر الجزيرة نت

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق