قائد إيراني: علاقتنا بالسعودية مرتبطة بسلوكها

الجزيرة نت 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

قال العميد حسين سلامي نائب القائد العام للحرس الثوري الإيراني إن مستقبل علاقة إيران بالسعودية يرتبط بسلوك المملكة في المنطقة.

وفي تصريح لصحفيين اليوم الاثنين، اتهم سلامي السعودية باتباع سياسة إشعال الحروب والفتن في المنطقة والتدخل في شؤون دول إسلامية. وأضاف أن الرياض تسخر إمكاناتها للولايات المتحدة وإسرائيل، على حد تعبيره.

وصرح المسؤول العسكري الإيراني "إذا ما تراجعوا (السعوديون) عن سياسة الفتن وإشعال الحروب في المنطقة وعن التدخل في شؤون الدول الإسلامية الأخرى كلبنان وسوريا والعراق، خاصة هجومهم على اليمن، فإنه لا مشكلة لدينا معهم".

وتابع "لكن من يريد الترويج لسياسة التفرقة في العالم الإسلامي، ووضع قدراته في خدمة الاستكبار، خاصة أميركا والكيان الصهيوني، وتشكيل مثلث جديد معهما، فإنه من الطبيعي ألا تكون لنا معها علاقات إذا ما واصلت سياستها تلك".

وفي ما يتعلق بإعلان الرئيس الأميركي دونالد ترمب الأربعاء الماضي اعتبار القدس عاصمة لإسرائيل، قال نائب قائد الحرس الثوري إن القرار يعد أحد الأخطاء الإستراتيجية للولايات المتحدة وأعاد القضية الفلسطينية كقضية مركزية للعالم الإسلامي، وأضاف أن موازين القوى في المنطقة تغيرت ولم تعد في صالح واشنطن.

وكان الرئيس الإيراني حسن روحاني قال أمس في كلمة له بالبرلمان إن بلاده مستعدة لاستئناف العلاقات مع السعودية بشرط أن "توقف العدوان على اليمن والانبطاح أمام إسرائيل".

وأضاف روحاني أن بلاده ليست لديها أي مشاكل حقيقية مع السعودية سوى أنها تدمر شعب اليمن وتتماهى مع السياسات الإسرائيلية في المنطقة، حسب تعبيره. وتأتي تصريحات المسؤولين الإيرانيين بشأن السعودية وسط توتر شديد بين طهران والرياض في إطار صراع على النفوذ بالمنطقة.

المصدر الجزيرة نت

أخبار ذات صلة

0 تعليق