مدن العالم تواصل الاحتجاج بعد أسبوع من قرار ترمب

الجزيرة نت 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

لا تزال الفعاليات الشعبية لنصرة القدس مستمرة في أنحاء العالم، بعد مرور أسبوع على قرار الرئيس الأميركي دونالد ترمب الاعتراف بالمدينة عاصمة لإسرائيل وما أثاره ذلك من غضب وانتقادات.

ففي الجزائر، نظمت وقفة احتجاجية في حرم كلية العلوم السياسية بالعاصمة الجزائرية اليوم الأربعاء للتنديد بقرار ترمب. وألقى أساتذة وطلاب كلمات شددوا فيها على أن القدس ستظل عاصمة أبدية لفلسطين، ووجهوا التحية للمقاومة الفلسطينية ودعوها إلى التوحد.

وقال مراسل الجزيرة نت إن المشاركين رفعوا الأعلام الفلسطينية والجزائرية جنبا إلى جنبا، وحيوا ما وصفوه بتناغم الموقفين الرسمي والشعبي في الجزائر بشأن القضية الفلسطينية.

وقرئ بيان باسم المشاركين طالبوا فيه بتعميق البحوث الجامعية بشأن القضية الفلسطينية وعقد مؤتمر علمي دولي يبحث القرار الأميركي وتداعياته.

طلاب وأساتذة كلية العلوم السياسية بالجزائر وجهوا التحية للمقاومة الفلسطينية (الجزيرة نت)

وفي الأردن، نظمت وقفة احتجاجية قبالة السفارة الأميركية في عمّان تنديدا بقرار ترمب، بمشاركة الفعاليات الشبابية والشعبية والحركة الإسلامية. وقال مراسل الجزيرة إن المشاركين طالبوا الحكومة الأردنية بقطع العلاقات مع إسرائيل وطرد السفير الإسرائيلي من الأردن.

من جانبها، حذرت السفارة الأميركية في عمّان مجددا المواطنين الأميركيين هناك من المسيرات والاعتصامات المستمرة منذ أسبوع في محيط السفارة. وقالت في بيان إن على المواطنين الأميركيين البقاء على حذر من احتمال تحول الاحتجاجات إلى العدوانية، والحرص على أمنهم الشخصي والابتعاد عن أماكن التجمعات.

مظاهرة بجنوب أفريقيا
وفي جنوب أفريقيا، تظاهر الآلاف اليوم أمام مبنى البرلمان بمدينة كيب تاون، العاصمة التشريعية للبلاد. وشارك في المظاهرة ممثلون لمنظمات المجتمع المدني ونقابات العمال وحزب المؤتمر الوطني الأفريقي الحاكم بالإضافة إلى ناشطين.

وقال سكرتير حزب المؤتمر الوطني الأفريقي في مقاطعة كيب الغربية فايز جاكوبس "نؤيد تماما الشعب الفلسطيني المضطهد في مواجهة العداء الإسرائيلي المتنامي ونعارض بشدة قرار ترمب".

وقال قس الأبرشية المتحدة لكنائس جنوب أفريقيا ثولاني ندلازي "إن لم يكن هناك سلام في القدس فلن يكون سلام في أي مكان في العالم، لأن القدس مقدسة لدى جميع الأديان". وأضاف أن "الشعب الفلسطيني يتعرض لأمر أسوأ من النظام العنصري في جنوب أفريقيا".

وفي أوروبا، تظاهر العشرات أمام السفارة الأميركية في بروكسل اليوم، تلبية لدعوة عدد من منظمات المجتمع المدني. ورفع المتظاهرون الأعلام الفلسطينية ورددوا هتافات مناهضة للولايات المتحدة ومنددة بقرارها بشأن القدس.

وفي أستراليا، تظاهر المئات في مدينة ملبورن احتجاجا على قرار ترمب. واحتشد المتظاهرون، الذين خرجوا بدعوة من جمعية المجتمع الفلسطيني بولاية فيكتوريا أمام المكتبة الإقليمية في ملبورن.

وحملت المظاهرة شعار "ارفع يدك عن القدس"، ورفع المتظاهرون لافتات تقول "القدس حرة.. فلسطين حرة"، و"استحي يا ترمب"، و"إسرائيل إرهابية".

المصدر الجزيرة نت

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق