بنغلاديش: تأجيل إعادة الروهينغا إلى ميانمار

الجزيرة نت 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أعلنت بنغلاديش أن عملية إعادة اللاجئين الروهينغا المسلمين إلى ميانمار لن تبدأ غدا الثلاثاء كما كان مقررا لها، لعدم اكتمال الترتيبات.

ويأتي هذا الإعلان في حين تصاعدت حدة التوتر في المخيمات التي تؤوي مئات آلاف اللاجئين، بعضهم يعارض إعادتهم إلى ميانمار بسبب عدم تلقيهم ضمانات على أمنهم.

ورفع عشرات اللاجئين لافتات تعارض ترحيلهم لدى زيارة يانغي لي محققة الأمم المتحدة المستقلة الخاصة بحقوق الإنسان في ميانمار لمخيمات على الحدود بين البلدين في مطلع الأسبوع.

وقال بعض القيادات بين اللاجئين إن مسؤولين عسكريين في بنغلاديش هددوا بمصادرة بطاقات المعونات الغذائية إذا لم يعودوا.

وأكد محمد أبو الكلام، مفوض إغاثة وإعادة تأهيل اللاجئين في بنغلاديش، اليوم الاثنين أن عملية الترحيل ينبغي أن تؤجل. لكنه لم يحدد موعدا جديدا للبدء في إعادتهم.

وينص اتفاق موقع الأسبوع الماضي على أن تستقبل ميانمار اللاجئين الروهينغا من بنغلاديش في مركزي استقبال ومخيم مؤقت قرب الحدود المشتركة بين البلدين اعتبارا من غد الثلاثاء وعلى مدى عامين.

وصرح وزير خارجية بنغلاديش عبد الحسين محمود علي أثناء شرح لخطة إعادة اللاجئين أمام دبلوماسيين غربيين أمس الأحد، بأن العملية التي تهدف إلى إعادة نحو 750 ألف لاجئ هربوا من النزاع والحملة العسكرية التي شنتها قوات ميانمار ستتم بالتعاون مع المفوضية العليا للاجئين التابعة للأمم المتحدة.

وقال الوزير في اللقاء في داكا "للتأكيد على أن العودة اختيارية، فقد أدرجت بنغلاديش بنودا تشرك المفوضية العليا للاجئين ومنظمات دولية أخرى في كامل عملية العودة".

وأفاد شيوخ من قيادات الروهينغا لرويترز أن مسؤولين من جيش بنغلاديش اتصلوا بهم أو التقوهم على مدى اليومين الماضيين وطلبوا منهم إعداد قوائم بأسماء الأسر في مخيماتهم استعدادا لعمليات الترحيل.

وأوضح أربعة منهم أنهم كانوا من بين أكثر من سبعين من قيادات الروهينغا في المخيمات يمثلون آلاف اللاجئين الذين التقوا ضباطا ومسؤولين من الجيش في مخيم غونغدوم السبت.

المصدر الجزيرة نت

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق