بنجلادش تستدعى سفير ميانمار للاحتجاج على زيادة قوات الأمن قرب الحدود

اليوم السابع 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

الجمعة 2 مارس 2018 02:06 صباحاً قالت وزارة الشئون الخارجية فى بنجلادش اليوم الخميس، إنها استدعت سفير ميانمار للاحتجاج على زيادة عدد قوات الأمن قرب الحدود بين البلدين في منطقة لجأ إليها آلاف من المسلمين الروهينجا على جانب ميانمار من الحدود.

وعبرت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين عن قلقها من إعادة آلاف الأشخاص الموجودين بالمنطقة الحدودية قسرا دون اعتبار لسلامتهم، وتقع المنطقة خارج سياج ميانمار الحدودى ولكن على جانبها من جدول ماء يمثل الحدود الدولية.

وفر قرابة 700 ألف من الروهينجا من ميانمار إلى بنجلادش بعد هجمات شنها متمردون يوم 25 أغسطس آب أعقبتها حملة للجيش قالت الأمم المتحدة إنها تصل إلى حد التطهير العرقي بعد تقارير عن انتهاكات شملت الإحراق والقتل والاغتصاب.

ولجأ نحو 5300 من الروهينجا إلى مخيمات مؤقتة على القطاع الحدودى منذ أواخر أغسطس لكن نحو نصفهم تقريبا انتقلوا لمخيمات داخل بنجلادش بعد أن التقى ممثلون عن البلدين لمناقشة إمكانية إعادتهم لبلادهم فى 20 فبراير.

وقال حارسان على الحدود إن عدة مئات منهم أعيدوا إلى القطاع الحدودى.

وقال الحارسان ومسئول فى جيش بنجلادش، وطلب الثلاثة عدم ذكر أسمائهم، إن جنودا ورجال شرطة مسلحين عددهم يقدر بأكثر من 200 فرد جاءوا للسياج الحدودي وبدا أنهم ينقلون أسلحة ثقيلة تتضمن قذائف مورتر للمنطقة.

 

نشكر متابعتكم لموقعنا

المصدر اليوم السابع

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق